هذه الفتاة سرقت قلبي .
31
الإستشارة:


السلام عليكم

فانا ولله الحمد انسان ملتزم واعمل عند والدي في محل تجاري متواضع مشكلتي تبدا في بداية الصيف الماضي عندما ازاول عملي كلما اتفت الا وابصرت تلك الفتات التي كانت ولا تزال سبب مشكلتي فهي تعمل بالقرب مني على بعد50متر او اكتر وهي متحجبة نوعا ما ورقيقة الشعور مماجعلني اتعلق بها مع انها لا تصلي ولا استطيعان ابوح لها بدلك لها بدلك مع انني اشعر انها تبادلني نفس العور وانها تتقرب الي في بعض الاحيان حينما تاتي وتصرف لدي النقود واندهاشها عندما تراني صدفةوادا دهبت اليها بتوب لتخيطه لا ترفض ان تتقاضى اجره  وانها تتجاهلني في حين اخر كما انني اتجاهلها انا الاخر بحكم غض البصر

والمشكلة الكبرى اني لا استطيع نسيانهالا حتى في المسجد افكر فيهاوسالي هو ما العمل مع هده الفتاة ويف اتعامل معها وجزاكم الله خيرا والسلام عليكم

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


بسم الله .
يا بني : أتعلم أنك في مرحلة المراهقة ، وأن سن المراهقة هي المرحلة التي يكتشف الإنسان فيها إحساسه بالوجود العاطفي وينظر إلى الدنيا من منظار مختلف عما كان عليه، وهي يا بني مرحلة عمرية خطرة معظم الآثام والانحرافات والتوجهات والإخفاقات أو النجاحات تكون فيها ، فمن المتوجب عليك أن تكون حريصا جدا في تعاملك مع الأشياء في هذه المرحلة الخطرة من عمرك .

يا بني : إن الإحساس بالأنثى والرغبة بها أمر عادي وهو جزء من رجولة الرجل ، ولكن إياك أن يدفعك هذا الإحساس إلى التهاون بمحارم الله .
يا بني : إن الحب شي جميل وإحساس عظيم لكن لا يصرف إلى ما حرم الله بل يصرف إلى طاعة الله . إن النظرة الحرام تورث الهم في القلب والشقاء وعدم الارتياح والقلق وعدم القبول بما قسم الله .

يا بني : لا تزال صغيرا في السن وهذه المسائل كالزواج والارتباط تحتاج إلى وقت منك ، فأمامك مستقبل ودراسة لابد أن تسعى لتحقيقه حتى تكون عنصرا جيد ومقبول في المجتمع والكل يفرح بك وتقضى حاجاتك .
وختاما : هذه وساوس شيطانية قد تكون منزلقا خطير في حياتك . عليك بالجد وطاعة الله وطاعة والديك ، وإذا أحببت أحدا فيكون في إطار طاعة الله والمباحات التي تعين على الطاعة .
 وفقك الله وسدد خطاك وعليك بضبط النفس .

مقال المشرف

أطفالنا والرؤية

قرابة أربع عشرة سنة تمثل العمر الافتراضي المتبقي لتحقق جميع مؤشرات الرؤية الشاملة التي أطلقتها الممل...

شاركنا الرأي

ما مدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعية على الأسرة

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات