العزلة والتشتت .
39
الإستشارة:


اعاني منذ زمن بعيد من ارتباك وخوف وتشتت تدخلني في اكتأب وعدم القدرة على مواصلة حياتي طبيعيا واركن الى العزلة لاني لااقدر على التعامل مع الاخرين واذا اردت الخروج والمقاومه اجلس مع الاخرين صامتالان التشتت والكأبه تحدمن حيويتي ونشاطي ويتخلل ذالكخلال شهر اوشهرين ما بين يوم الى خمسة ايام حياة طبيعيه
اريد حلا لمعاناتي وجزاكم الله الف خير . وشكرالكم

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الأخ العزيز : أهلا وسهلا بك وشكرا على ثقتك .
 أراك في بداية إفادتك المقتضبة ترجع اكتئابك وتشتتك لصعوبة التعامل مع الآخرين، والذي جعلك تميل إلى اعتزال الناس ، ثم إذا أردت أن تقاوم فأنت تجلس صامتا عاجزا عن التواصل مع الآخرين.
وإلى هنا نجد أنفسنا أمام احتمالين تشخيصيين أحدهما هو الاكتئاب والآخر هو الرهاب الاجتماعي وربما الخلطة المعتادة بينهما، إلا أنك في نهاية الإفادة تفاجئنا بما يشبه دوروية المزاج Cyclothymia، وهو ما يذكرني بحالة صاحب مشكلة الارتباك أم الخجل ؟ : غربةٌ واختلاط مشاعر، وبغيره ممن نقابلهم في حياتنا العملية حيث تختلط أعراض الاكتئاب الدوري بأعراض الرهاب الاجتماعي، وإن اتخذ ذلك دوروية على مستوى الشهور والسنين وليس عدة أيام كل شهرين مثلما هو في حالتك.
باختصار من الصعب جدا أن نكونَ انطباعا تشخيصيا عن حالتك وننصحك بسرعة العرض على أقرب طبيب نفسي ليشخص الحالة ويصف لك العلاج المناسب ونسأل الله أن يجعل شفاءك قريبا .  

مقال المشرف

أطفالنا والرؤية

قرابة أربع عشرة سنة تمثل العمر الافتراضي المتبقي لتحقق جميع مؤشرات الرؤية الشاملة التي أطلقتها الممل...

شاركنا الرأي

ما مدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعية على الأسرة

استطلاع رأي

ما رأيك في فترة الرد على الأستشارات حالياً ( خلال 5 - 7 أيام )؟

المراسلات