يا ليتني لم أفعل الحرام !!
9
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
في البدايه احب اشكر كل العاملين على هاذا الموقع واحب اقول لكم جزاكم الله خيرا وانشاء الله يكون ميزان حسناتكم يارب ...

حبيت اروي قصة حياتي لكم لعل وعسا ان اجد حلا شافيا لديكم اولا - احب اقدم لكم معلومات عن نفسي :عمري : 16 سنة ديانتي : مسلم مهنتي : طالب طبعا مشاكلي الرئيسية التي اعيشها حاليا هي امراض نفسية ومنها الوسواس القهري

 وامراض جسدية ومنها الشذوذ الجنسي طبعا اولا احب اقول لكم اول مادخلت المرحلة الابتدائية كانت حياتي طبيعية ولله الحمد ويظهري في وجهي البرائة تخرجت من الابتدائية وبدون اي مشاكل وصلت للمرحلة المتوسطة في اول سنة لي بالمرحلة المتوسطة

 بديت اشوف واستمع واجلس مع اصدقاء السوء ومرة احد هؤلاء الاصدقاء اجبرني على الهرب من المدرسة طبعا اغراني ان الهروب جميل وسنذهب للبوفيه للفطور ومن هاذا الكلام طبعا انا وافقت ولم اظن ولو للحظة ان هاذا الشخص كان نيته سيئة تجاهي

اخذني الشخص الى مكان خالي من الناس طبعا كانت لديه سيارة اثناء الهروب لانه يكبرني سنا كان من ثالث متوسط قال لي عندما اخذني الى المكان الخالي من الناس هل ستدعني اعمل فيك الفاحشة ام اذهب بك الى مكان بعيد فيه الكثير من المجرمين

انا خفت وقلت في نفسي ساوافق ففعل بي الشخص الفاحشة واثر فيني هذا الفعل تاثيرا قويا من ناحية نفسية واصبحت الفكرة لاتذهب من بالي حتا الان وجعني هذا الفعل اصبح منحرفا ومجرما انقاد الى الانحراف شيئا فشيئا

فاصبحت من الناس الذي يتكلم عليه الكل في الشارع والاماكن حتا انني اصبحت مروجا لافلام اباحيه والان وبعدما كبرت قليلا اصبح مرض الوسواس القهري يروادني ان الافكار القديمة لاتذهب من بالي وفي كل دقيقة اقول ياليتني لم افعل هذا الفعل واقول بان شرفي راح

الان وانا ادرس بالصف الاول الثانوي شعرت بما يدور حولي من كلام الناس وغيرهم واعذروني على هذه الكلمة المدارس التي ادرس بيها هيا من قادتني للانحراف والان وبعدما وصلت لدرجة يصعب علاجها افكر بالسفر للخارج واكمل دراستي واغيب عن الناس فترة معينة وارى بان الفكرة جميلة

وخصوصا انا الاكاديميات السعودية موجودا باحد البلاد الموصى الدراسة فيها مثل امريكا ارجو مساعدتي من قبل احدكم ان كان دكتوره ام دكتور فجاه الله خيرا الجزاء وارجو التواصل عن طريق الايميل لو تطلب الامر ذلك لاكمل جميع ماحصل لي وجميع مايواجهني من مشاكل .

مشاركة الاستشارة

مقال المشرف

قريبا يطلُّ.. فكيف ستستقبله؟

قريبا ـ بإذن الله تعالى ـ يطلُّ الشذا العبق بعَرف الإيمان، والنور المشعُّ بشمس القرآن، يستضيفنا في ب...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات