خلصوني من الحب بعد الخطوبة .
13
الإستشارة:


السلام عليكم ..
أتمنى أن اجد حلا لديكم..انا عمري 18 سنة .. مخطوبة( مجرد حجز من دون ملكة ولكني على تواصل مع خطيبي من حيث الكلام على الهاتف وغيره وكذلك اللقاءات ) منذ اكثر من عام ..

الحقيقة .. قبل الخطوبة كنت احب شابا واستمر حبي له لمدة 3 سنوات او اكثر .. كانت قريبته صديقتي كثيرا ودائما كانت تحدثني عنه وتعطيني هدايا منه وتقول لي هو قال عنك كذا وكذا .. الخ  حتى تعلقت به وبعد فترة من ذلك اخبرتها بحبي له ..

ولكني لم اتواصل معه مباشرة ابدا .. كنت اقرا الحب من نظراته .. ونقف دائما لنتبادل النظرات .. احيانا نبتسم .. كنت امارس العادة السرية واتخيل ان يحدث بيني وبينه ما يحدث بين الزوج وزوجته (وما زلت افعل ذلك حتى بعد الخطوبة )..

واختلينا ببعض ذات مرة فشاهد شعري وبعض المناطق من جسدي ..واستمر هذا الحب حتى حدثت مشكلة وانتشر خبر حبنا بين الناس .. حينها ضغطت على قلبي ان انساه فقطعت علاقتي مع قريبته .. ثم انخطبت من شاب محترم واحببته كثيرا فنسيت ذلك الشاب الذي كنت احبه ..

ولكن سرعان ما رجع حبي حينا علمت انه قال لاخي
"انه يحبني وسوف ساخذني حتى وان رفضته " شعرت بالألم لاني لم اعلم بقوله هذا الا بعد ان انخطبت .. اشعر احيانا اني لا احب خطيبي واحب ذلك الشاب ..

( مع العلم ان خطيبي يحبني كثيرا ويهتم بي كثيرا ومتديين ووسيم والحقيقة انه اوسم من الشاب الذي كنت احبه ولكني لا ادري لماذا لا استطيع نسيان ذلك الشاب )..

احيانا افكر ان حبي لخطيبي حقيقي وحبي لذلك الشاب حب شهوي .. سينتهي ما ان اشبعت رغبتي معه .. لا ادري ؟؟ ولكن كل شي يذكرني به  وانا الان افكر في فسخ خطوبتي لاني احب ذلك الشاب  ولكن أفكر ما ذنب خطيبي في ذلك فهو لم يقصر معي في شيئ..

الشاب الذي أحبه معي في المعهد انا لا استطيع ان اوقف نظراتي له وهو كذلك ( رغم انه يعرف بخطوبتي )
اشعر اني اخون خطيبي..انا الان احاول التقرب من قريبته مرة اخرى ..

سااعدووني اخاف ان استمر في حبه حتى بعد زواجي من خطيبي ..واخاف ان افسخ خطوبني واندم ..بما تنصحووني ؟ كيف اوقف العادة السرية وتخيلي معه ؟

لماذا لا اشعر بهذه الرغبة نفسها تجاه خطيبي بل اني افكر احيانا اني لن ادع خطيبي يقترب مني بعد الزوااج ؟ خلصووني من عذاب الحب ,, بارك الله فيكم

مشاركة الاستشارة

مقال المشرف

قريبا يطلُّ.. فكيف ستستقبله؟

قريبا ـ بإذن الله تعالى ـ يطلُّ الشذا العبق بعَرف الإيمان، والنور المشعُّ بشمس القرآن، يستضيفنا في ب...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات