لا أستطيع إشباعها فهل أطلقها ؟
21
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
لن اطيل عليكم كثيرا ولكن مشكلتى تمغص حياتى واخاف ان تعصف بها
تزوجت عن حب والحمد لله لدى ابنها عمرها سنه
مشكلتى هى اننى اخاف ان اعاشر زوجتى والسبب فى ذلك هو انها دائما بعد المعاشرة تقول انها لم تكن سعيدة لانى استعجلت

مرة بعد مرة اصبحت اهرب منها واشعر وبدأت هى تشتكى لى مع العلم انها جميلة وعلى خلق ومن اسرة طيبة وفى اول الزواج اكتشفت انها ليس لديها اى خبرة او معلومات ولو بسيطة على الجماع بين الزوجين ولكن الان هى تطلب منى ان اجامعها وانا اتهرب فمثلا اتحجج بالنوم والتعب او اتعمد ان نسهر خارج البيت كثيرا حتى نرجع متاخر الى البيت وننام والمشكلة الاكبر تكمن فى الايام الاخيرة وهى اننى حين اجامعها انتهى منها بسرعة كبيرة جدا جدا مع العلم اننى لم اكن كذلك

ما الحل
هل اطلقها .... انا احبها واحب ابنتى وهى كذلك

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الحمد لله والصلاة على رسول الله .
أولا: غريب أمرك أخي أن تتعذر كل الوسائل عنك إلا وسيلة واحدة هي الطلاق ! لا تكن كالنحلة التي دخلت الغرفة وماتت على الشباك تريد الخروج مع العلم أن الباب مفتوح .

ثانيا : من خلال المعطيات في رسالتك فإن المشكلة التي تعاني منها هي سرعة القذف وهذه المشكلة لها أسباب نفسية ووظيفية ؛ فيجب أولا أن تراجع طبيبا مختصا في الاضطرابات التناسلية .. حتى نخرج من الهاجس الطبي ؛ فقد يكون الحل لدى الطبيب وإلا عليك بمراجعة المعالج النفسي لأن المشكلة قد تكون نفسية .

ثالثا: قد تكون المشكلة استجابتك للضغوط المهنية والحياتية ؛ فإن كنت تشعر بذلك فعليك بالآتي :

1.استخدم الرياضة كأسلوب حياة ؛ كالمشي (30 ) دقيقة يوميا مع زوجتك .

2. تذكر أن الشعور بالضغوط هو الشعور بالحياة وفقدانها يعني الموت ( لقد خلقنا الإنسان في كبد ) .

3. الملاعبة والاستثارة من قبلك لزوجتك قبل الشروع في الممارسة والإيلاج . وقد نهى الإسلام عن الوقوع على الزوجات كالبهائم ، وقد وجه المصطفى عليه الصلاة والسلام جابر رضي الله عنه وهو شاب ‏(‏ أفلا تزوجت بكرا تلاعبك وتلاعبها‏ ؟ ‏‏)‏ .

4.الحديث الداخلي فيما بينك وبين نفسك هو أحد مذكيات المشكلة ، فيجب تغير الحديث الذي يدور بينك وبين نفسك إلى حديث ايجابي . ارجع إلى أول الرسالة لتفهم ما قلته . الطلاق ليس حلا للمشكلة .

5.أثناء العملية الجنسية اشغل نفسك بالضغوط التي هي السبب لكي لا تأتي هزة الجماع ( الذروة ) وبالتالي تستطيع إشباع زوجتك ( وداوني بالتي كانت هي الداء ) .

وفقكم الله لحياة أسرية هانئة .

مقال المشرف

مع العودة.. جدد حياتك

العودة إلى الدوام المدرسي يمثل العودة إلى الحياة الطبيعية، فبقدر ما يفرح المربون والمربيات بالإجازة ...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات