حياتي توقفت !
25
الإستشارة:


السلام عليكم وبعد ارجو منكم ارشادي لما افعل انا شاب مررت بتجربه عاطفيه فاشله انتهت بفسخ خطوبتي مشكلتي اني لا استطيع نسيان هذه التجربه مع مرور زمن عليها صراحه تعطلت حياتي وعملي وانقطعت عن الناس بسبب هذه التجربه اعلم ان نداء العقل يقول لي ان انسي ولا بد ان تستمر الحياه ولكن المشكله اني لا استطيع النسيان اقرر النسيان واشغل نفسي    بالعمل فيحيل لي اني نسيت الموضوع فاخمد الله علي  ذلك ولكن ما هي الا اسابيع ختي ترجع لي الذكريات اعنف واشد من الاول مما يسبب لي دمارا نفسيا ارجوكم ساعدوني فقد تدمرت خياتي   وتوقفت وانا في      خاله نفسيه لا يعلمها الا الله                                               ارجوكم ارشدوني فانا علي حافه الانهيار النفسي


مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى وصحبه أجمعين .

أخي الكريم محمد :   لقد تأملت كثيرا في مشكلتك فلم أجد فيها ما يصعب حله, فأنت وجدت الحل وطبقته, ولكن تعود بعد فترة قصيرة إلى حالتك النفسية السابقة , فأنت تعلم أن لك الدور الأكبر للخروج من هذه الأزمة,فانظر إلى الجوانب الإيجابية في هذه التجربة ولا تكن متشائما .
 أخي الكريم : أنك لم تذكر تفاصيل هذه التجربة الفاشلة التي مررت بها حتى يكون التجاوب معك أكثر فائدة , على أية حال , أنت أعطيت الأمر أكبر من حجمه , وكل إنسان يمر في هذه الحياة بتجارب قد يعتريها الفشل... ولكن اللبيب هو الذي يستثمرها لصالحه. اعتبر تجربتك هذه ابتلاء من رب العالمين فاصبر على هذا الابتلاء والله سبحانه وتعالى يقول : ( إن الله مع الصابرين ) . أنصحك أخي الكريم بالتالي :

- الجأ إلى الله سبحانه وتعالى بالدعاء الصادق بأن يفرج همك .
- ابتعد عن العزلة الطويلة مع نفسك .
- مارس هواياتك المفضلة .
- أشغل وقتك بالقراءة المفيدة .
- ابحث عن الزوجة الصالحة , وليكن بصورة عاجلة,واستعن بوالدتك أو إحدى قريباتك لمساعدتك في هذا الأمر .

اسأل الله العلي القدير أن يوفقك الزوجة الصالحة التي تعينك في دنياك وآخرتك وأن يرزقك الذرية التي تقر عينك , اللهم آمين .   

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات