طفلتي وأفعالها غير الإرادية .
22
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : عندي طفلة عمرها 6سنوات ونصف بدأت مشكلتها عندماكانت في الخامسة من عمرهالقد بدأت الاحظها تقوم بحركة معينة وتكررها وأحيانا ثلاثة أو أربعة حركات وتمارس هذا الموضوع الى الان بالاظافة الى بعض الامور مثل يلفت انتباهها اي شيء عنما تكون تدرس ,تحب التلفاز بشكل كبير متعبه في التدريس لكنها ذكية جدالكنها لاتستطيع ان تدرس بمفردها اطلاقا

سافرت الى كندا في السنة الماضيه وجلست في بيت اختى ولقد شاهدت اختي ابنتي وسلوكها وابلغتني انها تتصرف مثل ابنها الى حد كبير مع العلم ان ابنها مريض بمرض عدم التركيز ADDواقنعتنى ان اعطيها من الدواء الذي يستعمله ابنها فوافقت وعنما اعطيتها الدواء رأيت العجب أصبحت مؤدبه بشكل رهيب وبدأت تدرس بنفسها الدروس لمدة ساعة متواصلة دون ملل وبهمة عاليه

 تعجبت من الامر فكررت استعمال الدواء لمدة يومين وكانت نفس النتيجه ثم عدت الى بلادي احتاج الى من يساعدني في هذا الامر لان موضوع اللزمات اصبح ملفت للانتباه ومن يحيطون بها من الاقارب يسالون مابها أحتاج للمساعدة لمن أذهب علما بان لديها أخت وأخ أصغر منها ومن الممكن أن تكون اللزمات نتيجة الغيره مع العلم انني أقضي معها وقت كافي واتحدث معها واحكي لها الحكايات       وشكرا

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الأخت العزيزة : أهلا وسهلا بك على موقعنا المستشار ، وشكرا جزيلا على ثقتك .
 من الواضح أن مشكلة ابنتك سيكون من اليسير علاجها إذا أنت اتجهت الاتجاه الصحيح ، وهو أن تطلب العون من طبيب نفسي متخصص في طبنفس الأطفال أو على الأقل ذي خبرة به ، وقد يكونُ الأمر في غير حاجة لأكثر من بعض العقاقير التي تستخدم بصورة مؤقتة ، وربما احتاجت ابنتك لبعض جلسات العلاج السلوكي ، حسبما يتراءى لطبيبها المعالج.

مع الأسف لا أستطيع الوصول لتشخيص بعينه بناء على ما ورد في إفادتك فهناك كما وصفت عرض قلة الانتباه وهناك ما قد يكونُ شكلا من أشكال اضطراب العرات  Tic disorder، وأما اضطراب نقص الانتباه المفرط الحركة ! فلا أستطيع تشخيصه لمجرد أن ابنتك استجابت لعقَّارٍ مما يستخدم في علاجه ، ولابد من فصل يقوم به طبيب نفسي يرى الحالة بنفسه .

أنصحك إذن بأن تسارعي بعرض الطفلة على مختص وأن تقرئي ما يلي من إحالات:
طفلي مفرط الحركة قليل الانتباه !
اضطراب العرات في نطاق الوسواس القهري (1) .
اضطراب العرات في نطاق الوسواس القهري (2) .
الاضطرابات النفسية لدى الأطفال (1)

وأهلا وسهلا بك دائما على موقعنا المستشار فتابعينا بأخبارك .

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات