لا أنام إلا على الموت .
19
الإستشارة:


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شكرا لكم لهذا الموقع المميز والفريد

مشكلة لدي وهي أني دائماً ما أفكر يومياً وفي اليوم عدد من المرات في موت المقربين لي من أهلي وأخواني وبالأخص قبل النوم فقد أتعبني هذا الأمر منذ سنوات أنا أؤمن بالموت وأنه حق وهذا هو مصير الحياة وهناك بعث ولكن هذا حالي في السابق كنت أفكر في أم والدي أخاف عليها من الموت وكنت أفكر في هذا حوالي ست سنوات أخاف من ذلك اليوم أن يأتي وأتمنى أن لا يمر علي بل يكون يومي أقرب منه حتى حدث الوقع الرهيب قبل سنة ونصف وكنت حينها في كامل صبري في الفترة الأولى كونها قريبة مني وتفهمني كثيرا رغم الفارق في العمر وبعدها أحسست بحزن شديد والآن كثرت المخاوف عندي بشكل كبير كثيراً ما أتوجه لله أن يساعدني في التخلص من هذا فهل يا ترى هنالك حلول معينة
ولكم الشكر الجزيل

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


السائلة الكريمة : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
الرجاء توضيح الآتي قبل الرد علي مشكلتك :

- هل كانت وفاة جدتك فجأة أم كانت مريضة وموتها متوقعا ؟
- كيف كان استقبالك للحدث ؟
- كيف كان تعبيرك عن الحزن في الفترة الأولي التي كنت فيها صابرة ؟ وكم كانت مدة هذه الفترة ؟
- صفي مزاجك حاليا أثناء ساعات اليوم وهل فقدت الاستمتاع بالأنشطة التي كنت تمارسينها أو تقومين بها ؟
- ونظرتك للدنيا هل هناك تشاؤم ؟
- صفي نومك ؛ هل تدخلين في النوم بسرعة ؟ وهل النوم متواصل أم متقطع ؟ متى تصحين من النوم ؟ صفي مزاجك بعد الصحيان ؟ هل كان النوم مريحا ؟
-كيف شهيتك للطعام ؟
- هل زاد وزنك أم هناك نقص في وزنك ؟
- هل تجدين صعوبة في القيام بواجباتك المنزلية ؟
- هل حدث تغير في اهتمامك بمظهرك وزينتك ؟
- ما هذه المخاوف التي ذكرت أنها كثرت وتتوجهين إلى الله للتخلص منها ؟

مقال المشرف

في بيتي مدمن جوال

يا الله.. ما هذا الذي حال بين الابن وأبيه، والزوج وزوجه، والحبيب وحبيبه!! غرّبَ الإنسان في بيته؛ حتى...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات