طفلي متعته في الضرب !!
35
الإستشارة:


ابني يضرب! السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ارجوكم رجاء حار أن تستمعون إلى مشكلتي مع ابني البالغ من العمر 3 سنوات ابني  يتصف بالذكاء
والتركيز يحب التركيب وفرت له جميع احتياجاته من ترفيه ومآكل ومشرب

وأحاول قدر الأمكان ان أوفر له التربية النفسية الصحيحة أمامن ناحية الترابط الاسري فهو ممتاز يعيش بين والدين منسجمين , لكن المشكلة يادكتور أنه يضرب وبدأت المشلكة من4 أشهر تقريبا يحب الضرب ويجدفيه لذة ومتعة مع الكبير والصغير ولكن مع الأقارب المقربين فقط والداه وخواله

ويستمتع عندما يرى مشاجرة مع أنه من النادر أن يرى ذلك. أغلب كلامه في أوقات فراغه ماما اضرب بابا وغيره حاولت معه بكل الطرق بالترغيب وتارة بالتهديد
وتارة بالضرب كحل اخير مع علمي بأنه لايجدي بل يؤثر في نفسيته

وبعد ما اضربه يبكي قليلا ثم يعود يضرب وهو غاضب ولاينتهي عن الضرب!! شخصية طفلي بدأت تتكون وأنا ما أزال استخدم الضرب ((وهذا ما يقلقني)) استخدمت عقاب لاادري عن صحته وهو وضعه في زاوية اذا فعل خطأ دون ضربه ويبكي ثم يعود لي وارجعه لكن دون فائدة .

المتغيرات في حياته هو ابني الوحيد مدلل من الكل تقريباً نعيش في الطابق العلوي لجدة وجدته يحبهما كثيراً, رزقت عمته بمولود بعد سنوات عديدة لم تتغير المعاملة لابني فهو مازال المدلل لكن بعد فترة أصبح الطفل يمشي واستحوذ على اهتمام الكل

واصبح ابني لايطيقة ولايدعه يمشي كلما رآه يمشي قام بدفعه اصبت باحراج شديد , فأنا لا استطيع أن احبسه عن الناس , ولا استطيع ان أطمأن وهذا الطفل موجود .

مع ملاحظة أني لااضربه عند ضربه لهذا الطفل فأنا أخاف أن يكرهه زيادة على غيرته منه. ماذاأفعل أرجوكم ساااااااعدوني بحلول عملية واعتبروه أحد أطفالكم . ولكم جزيل الدعاء والشكر

مشاركة الاستشارة
يوليو 27, 2018, 03:13:01 مسائاً
الرد على الإستشارة:


الأخت الفاضلة أم عبدالملك حفظك الله ورعاك\السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أشكر لك ثقتك بموقعنا ونحن فعلا نعتبر أن طفلك وأطفال المسلمين هم أطفالنا ونسعد أن يكون لدينا الحلول لمشاكل الطفولة ومساعدة الوالدين في فهم أطفالهم الأحباء.

بخصوص طفلك ذي الثلاث سنوات حفظه الله لك فهو يستخدم الضرب كوسيلة للتعبير والتواصل واللعب والإثارة ولا يتقصد أذى الآخرين فهذا القصد ليس موجودا لدى أطفال الثلاث سنوات إنما هم يعبرون عن مواقف لا يستطيعون التعبير عنها بالكلمات فيستخدمون اللكمات بدلا منها ظنا منهم أن الكبار سيتلفتون إلى احتياج الطفل بشكل أسرع حين يتسبب الطفل باندهاش الكبار ولفت نظرهم..وقد يضرب طفلك لأنه يضرب أحيانا عقابا له على ضربه وهذا يتسبب في إعطاء الضوء الأخضر له أن الضرب وسيلة معترف بها للتعبير عن الغضب أو الاحتياجات.

ومن أسباب الضرب أيضا الغيرة من طفل آخر أو محاولة التواصل مع هذا الطفل واللعب معه عن طريق استخدام اليد بعنف غير مقصود..أريدك أولا أن تعلمي أن الطفل في سن ولدك لا يفهم ما يقوله الكبار من مفاهيم مجردة حول الأدب أو التسبب بأذى الآخرين.

يحتاج الطفل إلى وسائل مباشرة وغير مباشرة لتعليمه الكف عن ضرب الآخرين.وقبل الحديث عن ذلك أطمئنك انه لا يستمر عادة بهذه الطريقة حينما يكبر قليلا وبتعلم طرقا أخرى للتعبير فلا تقلقي ..نحن نقلق إذا كان وراء المشكلة أسبابا أخرى مرضية وهي مالم تذكري له أية أعراض مثل الحركة المفرطة وقلة النوم وغير ذلك ونحن هنا سنتعامل معه كطفل طبيعي..\مقترحاتنا لحل مشكلة الضرب لدى طفلك:

أولا : استمري باستخدام أسلوب وضعه في زاوية عن أن لا يزيد وضعه عن ثلاث دقايق نسبة إلى سنة وأخبريه بالكلمات:أنت ستجلس على كرسي الطفل المشاغب لمدة ثلاث دقايق لأنك ضربت فلان .ولا تزيدي بالكلام أكثر ولا تشتمي أو تصرخي فيه أو تعامليه بغضب لأنه سيتوتر أكثر ويضربك أنت.وحددي له ساعة منبه وقولي له حين يرن المنبه تترك الكرسي. وأصري وأعيديه إلى الكرسي كلما قام لكن ليس بعنف بل بلطف وحزم معا\\ثانيا: استخدمي المكافأة فإذا لعب مع الطفل الآخر ولم يضربه أشيدي باختصار بسلوكه وامدحيه دون مبالغة وقدمي له هديه بسيطة جدا يحبها ودون مبالغة بالهدية أيضا.\\ثالثا انتبهي للأوقات التي يضرب فيها فربما يكون وقت رغبته بالقيلولة أو يكون لديه احتياج معين لا يعبر عنه وتجنبي توفير الظروف التي تساهم بظهور الضرب ..مثلا إذا كان وقت تجمع الأسرة مع الطفل الجديد المدلل فحاولي إلهاءه في بيتك بلعب لعبة يحبها وقللي من احتكاكه بالطفل مؤقتا.وان احتك به وضربه فامسكي بيده وبحزم اطلبي منه أن يقول آسف وأبلغيه أنك يتعودين إلى بيتكم إذا كررها.\\رابعا لا تتحدثي عنه إمام أحد ولا تنتقديه لان الحديث عن ضربه للآخرين يعزز فخره بنفسه وإصراره على الضرب\\خامسا: إذا قام بضربك أنت تجاهلي ضرباته وكأنك غير منتبهة وفوتي عليه فرصة لفت نظرك بضربك وقولي له عفوا ماما أنت لمست ثوبي ؟تريد شيئا؟هيا نلعب قليلا..أي تجاهلي انتباهك للضرب وكأنه أمر غير مهم ولم ترينه.\\سادسا : علميه استخدام العبارات الصحيحة للتعبير ولا تظني انه صغير على ذلك .فرغي نفسك دقائق يوميا لقراءة قصة تعبيرية اسمها ماذا أقول إذا.ناقشي معه صورا لمواقف مختلفة.واخترعي أنت رسومات تقومين بها مع الطفل نرسم فيها الموقف،مثلا مذا نقول إذا وقعنا على الأرض؟ ماذا نقول إذا كسرنا لعبة صديقنا؟ ماذا نقول إذا كسرنا صحنا لماما؟ ماذا تقول القطة إذا عضت صديقتها القطة؟وعلميه أن يلفظ كلمات : أريد أن ألعب، أنا زعلان،أنا جائع،أنا لا أحبك لأنك صرخت بي...المقصود أن يتعلم استبدال التعبير بالضرب، بكلمات ينطق بها بدل لمس الآخرين باليد والتسبب بإيذائهم .

وأخيرا أختي إقرائي في طرق التعامل مع مشكلات الأطفال الصغار فهي ستفيدك كثيرا وأذكرك أن الحلول لا تكون سحرية وعليك بالصبر على الطفل ولا تضربيه مطلقا مهما فعل واشغليه باللعب والقصص والتلوين وترتيب أشياء يحبها في المنزل واصحبيه إلى المسبح والملعب فاللعب الحركي يؤثر كثيرا في تهذيب السلوك الطفل بشكل غير مباشر.أتمنى لطفلك ولأسرتك السعادة الدائمة .

مقال المشرف

الأسرة ورؤيتنا الوطنية

( هدفنا: هو تعزيز مبادئ الرعاية الاجتماعية وتطويرها، لبناء مجتمع قوي ومنتج، من خلال تعزيز دور الأسرة...

شاركنا الرأي

هل «الوتساب» جعل أطفالنا أيتاماً؟

استطلاع رأي

رأيك يهمنا: ما رأيك في منصة المستشار الأستشارية؟

المراسلات