وقفات مع العام الجديد
مستشارك الأسري

وقفات مع العام الجديد
 

 

 

 


أ. عفاف الحربي

 

 

 

 


ها نحن نقترب من نهاية السنة .!


نقف بها بين التقيّيم والتخطيط ..!


بين الإنجاز وما وصلت إليه ..!


وبين ما لم تحققه وما هي العثرات التي منعتك ..!


وضع الخطط البديلة وحل المشكلات ..!


أن تعرف ما هي نقاط قوتك وماذا فعلت من أجلها ..!


ونقاط ضعفك وكيف تقويها .! وكيف تغيرها أو تبدلها .!


وضع الخطط العملية لتحقيق ما تريد ..!؟

 


فنحن هنا بين أشخاص وضعوا لأنفسهم خططاً سنوية شهرية أسبوعية يومية ليحققوها نهاية السنة ليصلوا إلى الهدف والطموح .!


وهناك أشخاص وضعوا خططاً بعقولهم كما يقولون ولم يسيروا بالطريق كما يجب بل ساروا فترة من الزمن ثم انشغلوا وتشاغلوا ..!


وفي نهاية السنة يندمون ويتحسرون فالكل سار لتحقيق أهدافهم وهم لا ..!


وهناك من يرى ذلك تضييع وقت وأن الفرص تأتي بالصدف أو الواسطة ولا يبذلون لأنفسهم أي تقدم أو يبقى له أثر ..!؟


مازالت الفرص للجميع متاحة ..!

 


لا تتعذر بـ العمر الذي مضى فهناك القصص التي بلغت أوج إنجازاتها وهم في ٧٠-٨٠ من أعمارهم ..!


لا تتعذر بالإمكانيات وابحث عما تملكه أنت وتستطيع المسير تجاهه


لاتتعذر بالمقارنة وليس لدي واسطة فهل الجميع لديه ذلك ..!؟


لقد صنعوا لأنفسهم مجداً وهدفاً سعوا إليه وبذلوا حتى حققوا ما يريدون ..!

 


ولاننسى الكثير من المضيعات التي تسرقك من تحقيق طموحك أبحث عنها وتعرف على كيفية علاجها ..!


وأكبر مضيع في زماننا هي التقنية ..!


ولا يعني ذلك تجاهلها بل تستطيع صنع هدفك بها وتحقق الكثير بزمن قصير جدا..!


فقط يحتاج منك تحكم وهدف ومسير ..!


ولعل الكثير لديه أدوار متعددة فـ باستطاعته وضع خطط لأدواره الشخصية والمهنية والأسرية و هناك أهداف مشتركة بين هدة الأدوار يستطيع تحقيقها ..!

 


انطلاقة تميز


اقرأ السير وتراجم الناجحين لـ تعلو همتك .


هناك مذكرات إنجاز ورقية وتطبيقات تستطيع وضع أهدافك لتساعدك في السير نحوك هدفك .


اهتم بدائرة حياتك وأن تكون متوازنة حتى تستطيع الانطلاق وتحقيق الأهداف .


استمع إلى مقاطع الفيديو الخاصة بدائرة الحياة وجوانبها المتعددة التي يجب عليك الاهتمام بها .


تذكر مازالت الفرص بيدك والكثيرون حققوا أهدافهم .


تذكر بأن الأهداف تكون طويلة المدى أو قصيرة .


مادمت تتنفس الحياة فلديك الكثير من الوقت فشمر وانطلق لتكون كما تريد .


 


تعليقات حول الموضوع
اضافة تعليق جديد

      مقال المشرف

    أسرة آمنة

    اعتقادي الجازم الذي أدين به لربي عز وجل بأن (الأسرة الآمنة) هي صمام الأمان لمجتمع آمن، ووطن مستقر، ومستقبل وضيء، وهو الذي يدفعني لاختيار هذا العنوان أو ما يتسلسل من صلبه لما يتيسر من ملتقيات ومحاضرات وبرامج تدريبية أو إعلامية، ومنها ملتقى

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  1. نعم
  2. أحياناً
  3. لا
    • المراسلات