"موهبة" تستعد لإطلاق 22برنامجاً صيفياً للموهوبين في الجامعات ومراكز الأبحاث .



الرياض - تركي العمري:



تجري مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة" الترتيبات النهائية لاطلاق برامج موهبة المحلية الصيفية لعام 2008م، إذ فتح المجال متاحاً ل 1000طالب وطالبة، على موقع المؤسسة الالكترونية في الوقت الذي ستنظم فيه البرامج بالتعاون مع عدد من المؤسسات التعليمية المتقدمة.

وقال مستشار الأمين العام المشرف على برامج موهبة الصيفية الدكتور عمر بن محمد المعمر: مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة" تهدف من هذه البرامج إلى تهيئة الطلاب والطالبات لدعم تحول المملكة إلى مجتمع المعرفة، من خلال مساعدة الطلاب والطالبات الموهوبين على تنمية قدراتهم العقلية والشخصية إلى أقصى حدودها الممكنة وفق منهجية علمية سليمة.

وأضاف: "موهبة" تسعى من خلال هذا الهدف بأن يستفيد كل مشارك ومشاركة في هذه البرامج من الامكانات المتاحة فيما يقدم لهم من مصادر المعرفة المختلفة مقدمين أمامهم شعار ان الإبداع يتدفق ولا يتوقف عند حد"، مشيراً إلى انه "منذ بداية عمل المؤسسة وهي تبذل جهوداً حثيثة في سبيل تقديم وإعداد البرامج الصيفية، للطلاب والطالبات لمختلف المراحل التعليمية من التعليم العام والتعليم الجامعي".


وأشار إلى أن الطاقة الاستيعابية للبرامج ستخدم 1000طالب وطالبة لصيف 2008م، وقد احتضنت العام الماضي 550طالباً وطالبة في 22برنامجاً، بزيادة بلغت ما يقارب 150في المائة، مبيناً ان "صيف موهبة" سيتم عن طريق التعاون مع عدد من الجامعات ومراكز الأبحاث، على أن تتحمل المؤسسة جميع التكاليف الخاصة بالطلاب المشاركين في هذه البرامج، بينما تقدم الجامعات والمراكز منشآتها، وخبراتها العلمية من أجل هذه البرامج في تعاون سنوي بناء تعودنا عليه من هذه المؤسسات العلمية الرائدة.

وكانت لجنة تطوير برامج موهبة الصيفية قد وضعت خطة تطويرية توسعية مقترحة تتيح استفادة أكبر عدد من طلاب وطالبات المملكة من الموهوبين والموهوبات من هذه البرامج، وانتهت اللجنة الى تحديد واختيار برامج صيف 2008م، رافعة تصورا لعدد البرامج المقترحة وتحديد الجهات المستضيفة والفئات المستهدفة.

من جانبه، قال الدكتور خالد الرابغي المشرف على برامج موهبة المحلية الصيفي: هذه البرامج تهدف إلى مساعدة المشاركين والمشاركات على استثمار أقصى طاقاتهم وجهدهم في حدود الامكانات المتاحة والمدة الزمنية المحددة للبرنامج وتوجيه هذه الطاقات لبناء المجتمع وتقدمه،

وإثارة فضولهم العلمي والعمل على توجيههم بالطرق التربوية الصحيحة، وتنمية قدراتهم ومساعدتهم للوصول بها إلى أقصى حدودها الممكنة بجانب تعزيز مهارات التواصل العلمي والاجتماعي، واكتساب مهارات التعلم الذاتي والتفكير الناقد والإبداعي ومهارات حل المشكلات بدرجة عالية من الفعالية.

وأضاف: أنشطة البرنامج الصيفي ستحتوي على العديد من البرامج، تشمل مهارات التفكير وحل المشكلات، برامج طبية، برامج تقنية، برامج في العلوم الطبيعية، برامج في الهندسة والرياضيات، برامج في علوم الفضاء، برامج في الالكترونيات وعلم الروبوت، كما أن "موهبة" ستقدم أنشطة اجتماعية، ثقافية، رياضية وترفيهية".

وتستهدف برامج موهبة المحلية الصيفية الطلاب المتميزين والطالبات المتميزات من مختلف مناطق ومدن المملكة في المرحلة المتوسطة، والمرحلة الثانوية، إضافة إلى طلاب وطالبات الجامعات والكليات التقنية.

وكانت موهبة قد اشترطت للترشيح للبرنامج، تعبئة النموذج على موقع المؤسسة الالكتروني بدقة تامة مع إرفاق جميع الأوراق المطلوبة، ألا تقل نسبة المرشح العامة عن 85% في الصف السابق، كما أن على المرشح حضور اختبارات تقرها موهبة، من خلال إبلاغ المرشح عن طريق المعلومات التي قدمها.

وبيّنت ان إكمال البيانات لا يعتبر قبولاً للطالب في البرنامج، لأن المرشحين سيخضعون لمجموعة من المعايير العلمية المعتمدة وأشارت إلى أن الترشيح النهائي سيتم من قبل لجنة متخصصة.





المصدر: صحيفة الرياض ، العدد 14599 .




    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات