ملتقى تربوي لنشر ثقافة الحوار بحفر الباطن .



دغش السهلي - حفر الباطن


أطلقت إدارة التربية والتعليم بنات بمحافظة حفر الباطن أمس مشروع الملتقى التربوي السابع «حاورني .... حتى تراني» والذي يستهدف نشر ثقافة الحوار وتعويد الطالبات على التفاعل الحواري مع معلماتهن وزميلاتهن ومجتمعهن وفتح المجال للتحاور الفكري التربوي.

وأوضح مدير إدارة التربية والتعليم عبدالعزيز النصار أن الملتقى يستمر يومين ويهدف إلى تبصير الطالبات بالتحديات التي تواجه الوطن وفق رؤية علمية موضوعية ونشر وتحسين ثقافة العمل التربوي في مدارسنا والبعد عن قمع الحوار وزيادة الوعي الثقافي والاجتماعي والقدرة الحوارية وتعويد الطالبات على تقبل الرأى الآخر والتخلي عن القناعات اذا ما عرفن الحقائق وتقبل النقد واختلاف الآراء برحابة صدر.

وتحدث مساعد مدير التربية والتعليم الأستاذ عمر العنزي عن الملتقى الحواري بقوله: يعتبر الحوار من وسائل الاتصال الفعال وتزداد أهميته في الجانب التربوي في البيت والمدرسة ولأن الخلاف صبغة بشرية فإن الحوار من شأنه تقريب النفوس وترويضها ويتطلب الحوار مهارات معينة لها قواعد وإجراءات وآداب تحكم سيره وترسم له الأطر التربوية.



المصدر : صحيفة اليوم ، العدد 12759 .




    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات