دراسة : هرمون تستوستيرون لا يقدم فائدة كبيرة للرجال .



شيكاجو: قال باحثون المان ان تعاطى مكملات من هرمون تستوستيرون لا يقدم فائدة كبيرة للرجال المتقدمين فى العمر.

وتقل كمية هذا الهرمون فى الدم بشكل طبيعى مع تقدم الرجال فى العمر ويرتبط بتراجع فى القوة البدنية والوظائف الذهنية فيما يصبح الجزء الاوسط من الجسم أكثر بدانة.


وفى دراسة شملت 230 رجلا تراوحت اعمارهم بين 60 و80 عاما زادت كتلة عضلات اولئك الذين تناولوا اقراص تستوستيرون بجرعة صغيرة نسبيا لمدة ستة اشهر بشكل طفيف واصبحو اقل بدانة مقارنة باولئك الذين لم يتناولوا الهرمون. لكن هذه المكملات البالغ حجمها 80 مليجراما لم تعط دفعة للصحة بشكل عام او لنوعية الحياة.


وكتبت معدة الدراسة الدكتورة ماريل ايميلوت فونك بالمركز الطبى الجامعى فى اوتريخت فى هولندا ان مكملات تستوستيرون ليس لها مزايا صحية خالصة.


وقالت ايميلوت فونك فى بيان انه من اجل الحفاظ على صحة جيدة فى العمر المقدم "من المهم تناول غذاء صحى ومن المهم ايضا ممارسة قدر كبير من النشاط."


ووجدت الدراسة ان الذين تناولوا مكملات تستوستيرون لم يصبحوا أكثر قوة ولم يظهروا نشاطا أكبر مقارنة مع اولئك الذين تناولوا علاجا وهميا. وقالت الدراسة ان مكملات الهرمون لم تعزز كثافة العظام أو الوظائف الذهنية على حد سواء.


وفى نهاية الدراسة ظهر على نصف الذين تناولوا التستوستيرون مجموعة اعراض تعرف باسم متلازمة التمثيل الغذائى وتتمثل فى زيادة بدانة منتصف الجسم وغيرها من الظروف التى يمكن ان تؤدى الى امراض القلب والبول السكري. لكن الاختلاف فى معدلات متلازمة التمثيل الغذائى بين متناولى التستوستيرون ومتناولى العلاج الوهمى لم تعتبر مهمة احصائيا.


وقالت ايميلوت فون ان الدراسة التى نشرت فى دورية الجمعية الطبية الامريكية "Journal of the American Medical Association" هى الاكبر حتى الان عن أثر مكملات تستوستيرون.



المصدر : عرب أون لاين ، نشر بتاريخ 2/1/2008 .


    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات