معهد التنمية الأسرية يساهم في تأهيل قريبي الخروج من نزلاء السجن العام بالأحساء
نفّذ معهد التنمية الأسرية العالي للتدريب بالأحساء ، (4) دورات تدريبية ضمن مشروعه التطويري: (تأهيل قريبي الخروج من نزلاء السجن العام بالأحساء) في القاعة الكبرى بمقر السجن العام، وذلك خلال الفترة 1 - 5/3/1439هـ .

وأوضح سعادة مدير المعهد د/فيصل بن سعود الحليبي ، أن هذا المشروع يحوي مجموعة من الدورات التدريبية تُستخدم فيها وسائل عرض شيقة ومنوعة تقدم لنزلاء السجن ليكونوا أقدر على إدارة أسرهم بعد خروجهم بإذن الله تعالى، ويهدف إلى صياغة النزيل لحياته الأسرية من جديد على منهج الله تعالى وهدي نبيه صلى الله عليه وسلم، وإكسابه مهارة التعامل الإيجابي معهم، كما يهدف إلى توعيته بالحقوق الواجبة عليه تجاه والديه وزوجته وأولاده، ووطنه وولاة أمره، وتدريبه على إتقان عددٍ من أساليب حل المشكلات الأسرية، وتحذيره من الفكر المنحرف الذي يبعده عن جادة الطريق الآمن.

وقد تميز المشروع بتقديم الدورات المعتمدة رسمياً من المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني والمناسبة لنزلاء السجن، كما قُدمت خلاله الشهادات المعتمدة للنزلاء الذين بلغ عددهم (204) نزيلاً، شارك في تدريبهم أربعة مدربين محترفين، وهم : الأستاذ/ عبدالله بن خالد بورسيس قدم الدورة التدريبية: (مهارات وفنون الحياة الزوجية)، والأستاذ/ سليم بن عبد الرزاق السليم قدم الدورة التدريبية (مهارات الأمن الأسري في تعزيز الأمن الفكري)، والأستاذ/ عدنان بن سلمان الدريويش قدم الدورة التدريبية (الحوار الزوجي)، والأستاذ/ محمد بن أحمد المسعود قدم الدورة التدريبية (أسرة آمنة كيف تحميها؟).

وأكد مدير عام جمعية التنمية الأسرية بالأحساء د/خالد بن سعود الحليبي ، على سعي الجمعية إلى التعاون والشراكة المجتمعية بينها وبين جميع القطاعات الحكومية والأهلية ، ومنها إدارة سجن محافظة الأحساء ، من أجل نشر رسالة الجمعية ، والمشاركة الفاعلة في المجتمع لبناء المواطن الصالح الذي يخدم دينه ووطنه ومجتمعه بالخير والعطاء.

وبهذه المناسبة يتقدم معهد التنمية الأسرية العالي للتدريب بالأحساء بالشكر الجزيل بعد شكر الله تعالى إلى إدارة سجن الأحساء الذين بذلوا جهودًا كبيرة لتهيئة المكان، وحث النزلاء على الحضور، وحسن الاستقبال والتفاعل مع الدورات التدريبية الذي رأينا نتائجها الكريمة في نفوس المتدربين، وأنسهم بها، واستفادتهم منها، والتواصل مع المدربين فيما ينفعهم.

ونختم بالشكر والامتنان لجمعية التنمية الأسرية بالأحساء التي تدعم مسيرة المعهد التدريبية، والشكر موصول لفرع التدريب الأهلي بالأحساء على تعاونهم المثمر في رفع مستوى التدريب في محافظتنا الغالية، والتشجيع على الاستمرار لمزيد من العطاء المتميز. ونأمل أن يستمر هذا الخير لتستمر هذه المسيرة الخيرة.

    مقال المشرف

التربية بالتقنية

    في ضيافة مستشار

د. أيمن رمضان زهران

د. أيمن رمضان زهران

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات