جامعة الأميرة نورة تنشئ مركزاً للاستشارات الأسرية بكوادر أكاديمية متخصصة .



الرياض-سحر الشريدي


أكدت الدكتورة نوف بنت محمد العتيبي مديرة مركز الاستشارات الاسرية بجامعة الاميرة نوره بنت عبدالرحمن ل"الرياض" أن جامعة الاميرة نورة اهتمت بإنشاء مركز يقوم بتقديم الاستشارات الاسرية سواءً كانت اجتماعية أم نفسية. وأضافت أن الجامعة تحظى برعاية خاصة من خادم الحرمين الشريفين-حفظه الله- ليكون هذا الصرح فعالاً وملبياً للاحتياجات التعليمية والاجتماعية والرعاية الخاصة لمنسوباتها.

وأضافت أن معالي مديرة الجامعة أولت اهتماما لإنشاء هذا المركز،الذي اسندت مهامه الى وكالة الجامعة لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة،مبينة ان المركز سيستفيد من خدماته كافة منسوبات الجامعة من مختلف المستويات،إضافة الى المجتمع المحلي بمختلف فئاته،والباحثين والدارسين .

وبينت "د.العتيبي" أن المركز يهدف الى تقديم الخدمات الإرشادية والاستشارية الأسرية،إضافة الى الخدمات الاجتماعية العلاجية والتثقيفية والتوعوية ، بطريقة مهنية متخصصة عن طريق دراسة المشكلات والعمل على علاجها.

وأشارت إلى الاهتمام بتدعيم المستفيدين من تلك الخدمات لمواجهة مشكلاتهم بأنفسهم، مؤكدة على ضرورة الوقاية والحد من انتشار المشكلات واستفحالها من خلال التثقيف الاسري لمواجهة التغيرات العصرية والعمل على التنشئة الاجتماعية والسليمة،وتفعيل الدور الاجتماعي للجامعة وإيجاد رابطة فعالة بينها وبين الأسرة،إضافة الى تقديم خدمات الارشاد والاستشارات الاجتماعية والأسرية،إلى جانب تصميم وتنظيم وتنفيذ الدورات التدريبية التي من شأنها المساهمة في الوقاية من المشكلات المحتملة، والتأهيل وإعادة التأهيل لتحقيق النمو وتحسين الحياة للأفراد،كذلك الارتقاء بالخدمات الموجهة لمنسوبات الجامعة من خلال تقديم الاستشارات والعمل على علاج المشكلات، والمساهمة بتقديم دراسات علمية لمواجهة مشكلات(الطلاق –الانحراف-فقدان الهوية الاجتماعية-الجهل بالحقوق والواجبات-تأهيل المطلقات)،إضافة الى تفعيل الشراكة الاجتماعية بين الجامعة والمؤسسات والهيئات الحكومية والأهلية بالمجتمع،وإنشاء قاعدة معلومات احصائية ومعلوماتية للمشكلات الاجتماعية وإتاحة الفرصة للباحثين والدارسين للاستفادة منها . إضافة الى ذلك ذكرت "د.العتيبي" ان المركز يقوم بعدة أدوار من خلال تقديم الخدمات الاستشارية الاسرية سواء اجتماعياً أو نفسياً،وعلاج المشكلات المختلفة على أيدي متخصصين ومتخصصات في المشكلات الاجتماعية والنفسية،وإعداد وتدريب الاخصائيين الاجتماعيين والأخصائيات الاجتماعيات،إضافة إلى اعداد دورات تأهيلية ووقائية وعلاجية للمقبلين والمقبلات على الزواج ،والمطلقين واسر الطلاق ، مشكلات العنف الاسري ، مشكلات الخجل ونقص الثقة في النفس ، التوتر النفسي ، نقص القدرات التأهيلية ، مشكلات الإدمان وتعاطي المخدرات ، تأهيل الأسر للتعامل مع المراهقين والمراهقات .

وأوضحت ان التواصل للمركز يتم عن طريق زيارة المركز خلال أوقات الدوام أو الاتصال عن طريق الاستشارات الهاتفية والتواصل الالكتروني،حيث يتم التعامل مع جميع الاستشارات معها بسرية تامة .
وبينت ان المركز يحتوي على طاقم من الهيئة الاستشارية،وطاقم من الأكاديميين والأكاديميات المتخصصين في الخدمة الاجتماعية وعلم النفس ،إضافة إلى الاخصائيات وأخصائيين اجتماعيين ونفسيين لتقديم ارقى الخدمات وأجودها.






المصدر: صحيفة الرياض ،العدد 15957 .



    مقال المشرف

قنوات الأطفال وتحديات التربية «1»


أكثر من ثلاثين قناة تنطق بالعربية، تستهدف أطفالنا، بعضها مجرد واجهة عربية لمضامين أجنبية، وبعضها أسماؤها أجنبية، وكل ما فيها أجنبي مترجم، ومدبلج بمعايير منخف

    في ضيافة مستشار

د. أيمن رمضان زهران

د. أيمن رمضان زهران

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات