«فتاة الأحساء» تشرع في إنشاء مصنع نسائي لتشغيل 250 أسرة .



الاحساء – صالح المحيسن


قالت رئيسة جمعية فتاة الأحساء لطيفة عبدالله العفالق: إن الجمعية شرعت في إنشاء مصنع يعمل فيه كادر نسائي مخصص لصناعة الدروع التذكارية والهدايا والتحف السياحية وسيتم الانتهاء منه خلال السنتين المقبلتين.

وأضافت أن المصنع المتطور الذي سيعمل فيه وتديره الكوادر النسائية يقع على أرض مساحتها 9 آلاف متر مربع ويضم 250 أسرة، مؤكدة أنهم وقعوا عقدا مع مصنع في مدينة الرياض لتدريب الفتيات ليكن جاهزات في حال انطلاق المصنع .

من جانب آخر أعلنت العفالق أن الجمعية ستطلق في غضون شهر معهد فتاتي العالي للسيدات بعدما أتمت الجمعية أخذ التصريح الرسمي من المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، وبينت أن المعهد سيمنح دبلوماً مدته سنتان، موضحة أن من بين التخصصات التي ستدرس في المعهد العلاج الطبيعي.

واضافت أن الاحساء تشهد في الوقت الحالي فورة سياحية غير مسبوقة، كما يوجد توجه واهتمام من الدولة لتنمية السياحة في المحافظة مما سيعود بالنفع الاقتصادي والتنموي على المواطن. واستطردت العفالق في حديثها مؤكدة أن الجمعية تحولت من جمعية خيرية إلى تنموية لمساعدة الأسر عبر الإنتاج وزرع ثقافة الإنتاج، وليس بتقديم المال والمساعدة فقط حيث نجحت خلال مسيرتها التي امتدت لثلاثة عقود في أن تنتج ثماني جمعيات تحت سقف واحد لرعاية الأسر والمعوقين، بالاضافة الى مركز التأهيل للتدريب والرعاية النهارية وصنعتي واللجنة الاجتماعية وروضة ودار للإيواء، كما أن الجمعية تركز دوماً على تبني المشاريع التي لا يستطيع القطاع الخاص فتحها.

وبينت لطيفة أن الجمعية دربت طوال سنواتها 7 آلاف فتاة كما أقرضت 250 أسرة من خلال برنامج صنعتي.





المصدر: صحيفة الرياض ، العد 15946 .






    مقال المشرف

قنوات الأطفال وتحديات التربية «1»


أكثر من ثلاثين قناة تنطق بالعربية، تستهدف أطفالنا، بعضها مجرد واجهة عربية لمضامين أجنبية، وبعضها أسماؤها أجنبية، وكل ما فيها أجنبي مترجم، ومدبلج بمعايير منخف

    في ضيافة مستشار

د. أيمن رمضان زهران

د. أيمن رمضان زهران

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات