استشاري: السمنة بالمجتمع السعودي "مشكلة" ونسبتها تجاوزت 30 % .



سبق- الرياض:

كشف استشاري ورئيس قسم جراحات السمنة والمناظير بمستشفى سعد التخصصي والأمين العام للجمعية السعودية لجراحة المناظير الدكتور أحمد القرزعي، عن أن نسبة السمنة بالمجتمع السعودي تجاوزت 30 % بين المواطنين والمقيمين، واصفاً إياها بـ "المشكلة".

وأكّد خلال الحملة التوعوية لعلاج أمراض السمنة والتي ينظمها مستشفى سعد التخصصي في الفترة من 21 ـ 25 يناير 2012، أهمية تضافر الجهود الطبية والاجتماعية والتربوية لعلاج هذه المشكلة، التي تؤدي إلى الإصابة بأكثر من 23 مرضاً، وكذلك أهمية التنسيق بين هذه الجهود، من أجل الوقاية من السمنة المفرطة قبل الإصابة بها، وهو ما يتطلب اتباع نمطٍ صحي سليمٍ لتناول الغذاء وممارسة الرياضة بانتظام.

وأضاف رئيس قسم جراحات السمنة والمناظير بمستشفى سعد التخصصي، أن التدخلات الجراحية لمعالجة مشكلة السمنة شهدت تطوراً كبيراً عن طريق جراحة المناظير، كما تعدّدت أنواع جراحات السمنة، لتناسب لكل مريض حسب حالته، ومن هذه العمليات، عمليات تحوير المعدة (GASTRIC BYPASS)، وعمليات تكميم المعدة (SLEEVE GASTRECTOMY)، وعمليات حزام المعدة وربط المعدة (GASTRIC BAND)، وعمليات بالون المعدة (GASTRIC BALLON).

وأشار القرزعي إلى أن هذه العمليات يجب أن تتم في مراكز ذات مواصفاتٍ عالية، وقال إن مستشفى سعد التخصصي حرص على أن يواجه "السمنة المفرطة" بتأسيس مركز متقدم، اكتسب خبرة واسعة في هذا المجال، عبر سنوات قام خلالها بإجراء جميع أنواع عمليات السمنة، بما فيها الحالات، التي أُجري لها سلفاً عمليات سمنة وعاد المريض إلى الإصابة بها مرة أخرى.

وزاد: يقوم المستشفى بعمل برنامج متابعة متكامل وبالمجان لمدة عام بعد إجراء الجراحة، حيث يتعاون فريق التغذية مع فريق الجراحة للاطمئنان على صحة المريض، للتأكد من أنه يتبع النمط الغذائي الصحي السليم.




المصدر : صحيفة سبق .





    مقال المشرف

قنوات الأطفال وتحديات التربية «1»


أكثر من ثلاثين قناة تنطق بالعربية، تستهدف أطفالنا، بعضها مجرد واجهة عربية لمضامين أجنبية، وبعضها أسماؤها أجنبية، وكل ما فيها أجنبي مترجم، ومدبلج بمعايير منخف

    في ضيافة مستشار

د. أيمن رمضان زهران

د. أيمن رمضان زهران

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات