«الدموع» وسيلة مبتكرة لفحص نسبة السكر .




ر أ ي ـ دبي



تمكن علماء من ابتكار وسيلة جديدة لفحص نسبة السكر في الدم لمرضى السكري تخلصهم من عملية فحص الدم المزعجة التي يضطر البعض منهم إلى إجرائها عدة مرات يومياً. ويحتاج بعض المرضى إلى إجراء عملية الفحص عشر مرات في اليوم، وهو ما يدفع الكثير منهم إلى عدم القيام بالفحص بسبب ما يسببه من إزعاج.

الطريقة الجديدة تعتمد على فحص نسبة السكر في الدم من خلال الدموع بدل الدم، حيث أوضح العلماء من جامعة ميشيغان بالولايات المتحدة الأمريكية، أن الطريقة التي طوروها لا تحتاج إلى فحص الدم على الإطلاق. العلماء بينوا أنهم طوروا جهازاً حساساً يقوم بتحسس نسبة الكلوكوز في الدم من الدموع، حيث أكدوا أنه يمكن للدموع أن تكون بديلاً ناجحاً للدم في عملية الفحص هذه.

وأشار العلماء في نتائج دراستهم التي تمكنوا خلالها من تطوير عملية الفحص الجديدة، إلى أن الوسيلة الجديدة توفر على المرضى تعرضهم للألم المتسبب عن وخز أصابعهم بأداة فحص السكر المعروفة للكشف عن نسبة السكر في الدم، وهي عملية يحتاجون إلى القيام بها عدة مرات يومياً.

نتائج الدراسة التي نشرت في صحيفة الكيمياء التحليلية، أوضحت أن عملية فحص الدم بواسطة الوخز بالإبر تسبب مع مرور الوقت ضرراً في منطقة سحب الدم والتي عادةً ما تكون رؤوس الأصابع، بالإضافة إلى أن هناك احتمالية حصول التهابات بسبب هذه العملية المكررة يومياً.





المصدر: صحيفة اليوم ، نشر بتاريخ 13/11/2011 .




    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات