إنطلاق فعاليات مؤتمر الاطفال العرب في أبوظبي.



مؤتمر الاطفال العرب / فعاليات



أبوظبي في 12 نوفمبر / وام / تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية الرئيسة الأعلى للمجلس الاعلى للأمومة والطفولة وبرئاسة الملكة نور الحسين مؤسسة ورئيسة مجلس أمناء مؤسسة الملك الحسين .. تنطلق غدا في مسرح فندق قصر الامارات فعاليات مؤتمر الاطفال العرب الـ31 .

ويهدف هذا المؤتمر ـ الذي يحضره أكثر من 150 طفلا ومشرفا يمثلون أكثر من 15 دولة عربية وأجنبية وتنظمه مؤسسة التنمية الاسرية تحت شعار " التنمية المستدامة مسؤولية الجميع " بالتعاون مع المجلس الوطني للثقافة والفنون التابع لمؤسسة الملك الحسين بالمملكة الأردنية الهاشمية ـ إلى تعريف الأطفال المشاركين فيه بمفهوم التنمية المستدامة وتحقيق مبدأ التلاحم والتسامح بينهم .

كما يهدف المؤتمر الى تعريف المشاركين بانجازات دولة الامارات وجهودها المتميزة في التنمية المستدامة وتعزيز قيمها في الجوانب الصحية والبيئية والاجتماعية والثقافية والاقتصادية.

ويستضيف المؤتمر اطفالا من دول عربية واوروبية وهي الامارات العربية المتحدة وقطر والبحرين وسلطنة عمان والسودان والجزائر والكويت والاردن وليبيا ومصر وتونس اضافة الى استراليا والنمسا وهولندا وامريكا وذلك لاتاحة الفرصة أمامهم العرب لتبادل المعرفة والخبرات مع أطفال من دول أوروبا مما يشكل نموذجا يحتذى في اقامة حوار حضاري بين اطفال من شعوب الامة العربية واطفال من دول اوروبا.

وستكون هناك الكثير من الفعاليات من أبرزها " أوبريت التنمية المستدامة " الذي صاغ كلماته الشاعر الإماراتي كريم معتوق وألحان الملحن الإماراتي خالد ناصر وأدء المطربة عريب وبمشاركة أكثر من 100 طفل إماراتي يجسدون حلم الاستدامة في أبوظبي.

وتنطلق فعاليات المؤتمر من خلال ثلاثة محاور اساسية يركز الاول على " معايير وقيم الاستدامة الصحية والبيئية" من خلال المساهمة في اعداد وتنفيذ البرامج والمشروعات الميدانية التي تهدف الى تحقيق التنمية المستدامة والمساهمة والمشاركة في الانشطة والحملات التوعوية في مجال الصحة والبيئة .

أما المحور الثاني فيركز على " معايير وقيم الاستدامة الاجتماعية والثقافية " التي تضمن احترام التنوع الثقافي وتفعيل مفهوم التكافل الاجتماعي وتعزيز مفاهيم الترابط والتماسك والتلاحم الاجتماعي والمحافظة على الهوية الثقافية للمجتمع اضافة الى المحافظة على التراث المعنوي والمادي وتبني ثقافة السلام والامن الاجتماعي.

ويركز المحور الثالث أيضا على " معايير وقيم الاستدامة الاقتصادية " التي تضمن تعزيز قيم المحافظة على المصادر الطبيعية وتعزيز مفهوم الاستثمار الاخضر المستدام واعادة تدوير المخلفات وتشجيع قيم العمل الريادي الحر والاعمال الحرفية وتعزيز ثقافة ترشيد الاستهلاك اضافة الى غرس مفاهيم الاقتصاد المعرفي والاستخدام الامثل للتكنولوجيا.

ومن المتوقع أن يخرج المؤتمر بعدد من النتائج من أهمها إكساب المشاركين مفهوم التنمية المستدامة وزيادة روح التسامح والتلاحم بينهم وإبراز انجازات دولة الامارات في التنمية المستدامة وزيادة التواصل بين المشاركين وأقرانهم من الدول الاخرى وابراز المواهب الابداعية لديهم خلال فعاليات المؤتمر اضافة الى زيادة معرفتهم بثقافة الدول المشاركة واقتراح المشاركين مشاريع صحية بيئية اجتماعية في التنمية المستدامة.





المصدر: وكالة الأنباء الإماراتية وام ،نشر بتاريخ 12/11/11 .




    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات