يتيمات دار الحضانة بالدمام يجهزن «2000» وجبة إفطار للفقراء .




الخبر – إبراهيم الشيبان


في بادرة إنسانية فريدة تجمعت 60 فتاة من فتيات دار الحضانة الاجتماعية بالدمام، ودار التربية الاجتماعية بالاحساء في أحد المواقع الخيرية لإعداد وتجهيز 2000 وجبة إفطار صائم ، إلى جانب تجهيز 40 سلة غذائية بهدف مساعدة و تفطير 40 أسرة محتاجه مع أول أيام شهر رمضان المبارك.

التجمع الخيري الذي نظمه نادي "سماي" التدريبي للفتيات وأشرف عليه مكتب الإشراف الاجتماعي النسائي بالمنطقة الشرقية استمر لمدة 4 أيام متتالية حيث قامت خلالها الفتيات المشاركات بالحملة بتعبئة السلال الغذائية وتوزيعها على الأسر المحتاجه في اليومين السابقين لشهر رمضان، فيما خصصن أول يومين في هذا الشهر المبارك لتعبئة علب الإفطار وتسليمها لمجموعة من المتطوعين من نادي الفرسان التطوعي الذين بدورهم عملوا على توزيعها على المسافرين في مطار الملك فهد والعمالة الوافدة في المساجد.

وأوضحت مديرة نادي سماي التدريبي للفتيات آمال الفايز مدربة التنمية البشرية والتطوير الشخصي، أن التخطيط لهذه الحملة جاء استكمالا لأنشطة وبرامج نادي سماي التدريبية والتأهيلية التي تستهدف فتيات الدور الاجتماعية بالشرقية ضمن إستراتيجية واضحة الأهداف طويلة المدى لتطوير ذوات الفتيات وتأهيلهن عمليا لتعزيز دورهن الإيجابي في المجتمع وغرس مفاهيم وقيم المسئولية الاجتماعية،مشيرة إلى أن هناك 60 فتاة تم استقطابهن من الدور الاجتماعية بالدمام والاحساء للمشاركة في هذه الحملة بعد أن لمس فريق العمل بالنادي حماسهن المتميز للعطاء، وسعيهن لوضع بصمة مشرفة وخطوة متقدمة في مجال الأعمال التطوعية والإيجابية داخل المجتمع، وأضافت الفايز أن إحدى السيدات تبرعت بتوفير استراحة خاصة لتكون مصنعا مصغرا لتعبئة الوجبات والسلال الغذائية ، كما قام بعض المتبرعين وفاعلي الخير مشكورين بتمويل الحملة، هذا وطالبت الفايز في الختام بضرورة إعادة النظر في آلية دعم اليتيم بإعطاء الثقة والفرصة لإظهار مهاراته وقدراته بتقديم ما يخدم مجتمعه ودينه.




المصدر: صحيفة الرياض ، العدد 15748 .



    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات