ثلاثة أسواق خيرية تنطلق لتسويق منتجات برنامج مؤسسة آل إبراهيم الخيرية لدعم المشاريع الصغيرة والأسر المنتجة وتوظيف الفتيات عن بعد .



الرياض - منصور الحسين


تنطلق اليوم السبت فعاليات ثلاثة اسواق خيرية لتسويق منتجات الاسر المنتجة في الاحساء وينبع ودومة الجندل ضمن مشاريع إدارة البرامج التنموية بمؤسسة إبراهيم بن عبد العزيز آل إبراهيم الخيرية والخاص بتنفيذ برنامج دعم الأسر المنتجة وبرنامج دعم المشاريع الصغيرة للشباب وتوظيف الفتيات عن بعد.. حيث تنوي المؤسسة إقامة ثلاثة أسواق خيرية لتسويق منتجات الأسر المنتجة في المناطق المشاركة في البرنامج (الاحساء، ينبع، دومة الجندل) في وقت متزامن من الفترة 1-5/8/1432ه وذلك بعد تدريبهم وتأهيلهم ودعمهم برأس المال وتستهدف المؤسسة من خلال هذا البرنامج دعم ما يقارب من 100 أسرة.

كما سيتم تنفيذ برنامج دعم المشاريع الصغيرة للشباب حيث يشمل البرنامج تأهيل المستفيدين وإقراضهم ومساعدتهم في إعداد دراسات الجدوى من خلال لجان متخصصة الأمر الذي يضمن استمرارية نجاح مشاريعهم وتطويرها بشكل مستمر كما ستقوم المؤسسة وفي خطوة مهمة بتنفيذ برنامج توظيف الفتيات عن بعد حيث يتم تأهيلهن ومساعدتهن ليتمكن من العمل من بيوتهن مراعاة لظروفهن الاجتماعية والعائلية وتستهدف المؤسسة من خلال هذين البرنامجين أكثر من 40 شابا وفتاة.

وكانت المؤسسة قد قامت بتوقيع اتفاقيات لتنفيذ هذه البرامج مع عدد من الجهات المعنية في تلك المناطق وهي مركز التنمية الأسرية بالاحساء، المستودع الخيري بينبع الجمعية الخيرية بدومة الجندل وقد بلغت ميزانية تلك البرامج مليونا ونصف المليون ريال، وسيصاحب تنفيذ البرامج فريق علمي متخصص لإعداد دراسة شاملة ومتكاملة للاستفادة من توصياتها وتعزيز الجوانب الايجابية في البرامج المنفذة.

من جانبه قال مدير مركز التنمية الأسرية بالاحساء الدكتور خالد الحليبي بأن هذه البرامج تأتي امتدادا للدور الذي تلعبه مؤسسة إبراهيم بن عبدالعزيز آل إبراهيم الخيرية في خدمة الوطن والمواطن حيث تسعى جاهدة لتقديم كل سبل الدعم والمساعدة للتنمية واهتمت المؤسسة بهذه البرامج نظرا لما تلعبه المشاريع الصغيرة ومشاريع الأسر المنتجة وتوظيف الفتيات عن بعد من دور رئيسي في التنمية الاجتماعية والاقتصادية حيث أثبتت الدراسات الاجتماعية والاقتصادية أنها تشكل رافدا مهما للاقتصاد الوطني من حيث قدرتها على خلق فرص عمل ومواجهة البطالة وتخفيف حدة الفقر.




المصدر : صحيفة الرياض ، العدد 15713 .



    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات