«ود» تدرّب سعـوديات على الطبـخ .



شيخة الغشري – الخبر


أقامت جمعية «ود» الخيرية للتكافل والتنمية الأسرية الخيرية مؤخراً غداءها الأول، وذلك بمقر الجمعية بحي إسكان الخبر والذي يهدف لإبراز مواهب سعودية في مجال الطبخ بأيدٍ سعودية 100 بالمائة،
جانب من الوجبات التي تم إعدادها (اليوم)
وقالت رئيسة جمعية «ود» للتكافل والتنمية الأسرية نعيمة الزامل إن تدشين الغداء يكون بمعدل مرتين في الشهر، ويكون في مقر الجمعية بحي إسكان الخبر المدني وهو عبارة عن بوفيه مفتوح ويبدأ من الساعة 1 ظهراً إلى الساعة 3 عصراً، حيث إن القسم المسؤول عنه هو قسم الإدارة والتدريب والتطوير «الموارد البشرية» التابع للجمعية ولقد أطلق هذا المشروع من قبلهم.

وقالت رئيسة القسم نورة المزروع انه تم البحث عن سيدات من الأسر التي ترعاها الجمعية يُجدن فن الطبخ وبعد إخضاعهن لاختبار الطبخ والتعرّف على مدى صلاحيتهن، تم فرز 6سيدات من بين المجموعة المتقدّمة للاختبار، كما تم إخضاعهن للفحص الطبي للتأكد من خلوهن من الأمراض المعدية بالإضافة إلى انضمام 6 من الفتيات الراغبات في تعلم الطبخ كمساعدات لهن وقد اشرفت على تدريبهن عضوات القسم وتعليمهن كيفية تقديم وترتيب الأطباق.

يُذكر أن الهدف من إقامة غداء «ود» هو إيجاد مصدر رزق لهؤلاء السيدات لإعالة أنفسهن وزيادة دخلهن الاقتصادي وأنهن سيقمن بطبخ الولائم في داخل الجمعية لمن يرغب في عمل طلبية لذلك، كما انه طرحت فكرة أن تقوم السيدات بالطبخ في منزل صاحبة الوليمة المقامة في منزلها وتحصل على اجر الطبخ، وقد دشن غداء «ود» بحضور ما يقرب من50 سيدة من العضوات والمدعوات من خارج الجمعية، وشرحت المتحدثة باسم القسم لمياء الشايجي فكرة الغداء للحضور والهدف منه، فيما تذوقت الحاضرات الأصناف المختلفة وأبدين إعجابهن بمذاقها بالرغم من أنها التجربة الأولى.




المصدر: صحيفة اليوم ، نشر بتاريخ 25/06/2011 م .




    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات