صحة الرياض تدرب «248» طبيبا وطبيبة على أساسيات طب الأسرة.



الرياض - نايف آل زاحم


أفتتح مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة الرياض الدكتور عدنان العبدالكريم صباح أمس السبت بحضور مساعد المدير العام للرعاية الصحية الأولية الدكتور منصور اليوسف أعمال دورة تدريب أطباء الرعاية الصحية الأولية على أساسيات طب الأسرة وذلك بمركز التدريب التابع لصحة الرياض.

وألقى الدكتور العبدالكريم في افتتاح أعمال الدورة والتي تنظمها صحة الرياض بالتعاون مع إدارة التدريب والأبتعاث بوزارة الصحة، ضمن برنامج تدريب طب الأسرة "FAME" كلمة أكد خلالها أن الدورة تستهدف جميع أطباء الرعاية الصحية الأولية بمنطقة الرياض، بهدف الارتقاء بخبراتهم ومهاراتهم في مجال طب الأسرة والوصول إلى أعلى مستويات الجودة في تقديم خدمات الرعاية الصحية الوقائية والعلاجية لجميع أفراد الأسرة.

وأثنى الدكتور العبدالكريم على جهود وزارة الصحة في تنفيذ هذه النوعية من البرامج التدريبية في جميع مناطق المملكة، مشيراً إلى أن عدد الأطباء المشاركين في الدورة يصل إلى 248 طبيبا وطبيبة من جميع مدن ومحافظات منطقة الرياض.


وحث مدير عام صحة الرياض الأطباء المشاركين في أعمال الدورة على الاستفادة من جميع الأنشطة التدريبية والتي سوف تستمر على مدار 10 شهور كاملة وتشمل جميع أساسيات طب الأسرة في تطوير العمل في جميع مراكز وأقسام الرعاية الصحية الأولية وتحسين مستوى الخدمات المقدمة إلى المرضى. من جانبها أكدت الدكتورة زلفى الريس المشرفة على إدارة التدريب والدراسات العليا بالوزارة أن دورة تدريب أطباء الرعاية الصحية الأولية على أساسيات طب الأسرة، يقام للسنة الثالثة حيث يتم تنفيذها في مناطق الجوف والباحة وعسير وجازان وتبوك والإحساء والمدينة المنورة، وهذا العام تستهدف أكثر من 1000 طبيب وطبيبة في مناطق الرياض والحدود الشمالية، وحفر الباطن والمنطقة الشرقية.

وأضافت د. الريس أن الدورة تتكون من 7 وحدات تدريبية، وتغطي جميع جوانب طب الأسرة، والمهارات اللازمة لطبيب الرعاية الصحية الأولية لتقديم أفضل الخدمات للمستفيدين، لافتة إلى حرص الوزارة على توفير كافة الكوادر المتخصصة من الاستشاريين المتخصصين في مجال طب الأسرة والحقائب التدريبية وكل ما يلزم لتحقيق أهداف الدورة.




المصدر: صحيفة الرياض ، العدد 15539 .



    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات