تحذير طبي من «الوجبات الدسمة» ومواد «الكربوهيدات» عند الإفطار!



الرياض : فاطمة الغامدي


نوهت "هيفاء البكر" أخصائية التغذية بما يحدث خلال شهر رمضان وبعده من زيادة وزن كثير من مراجعي عيادات التغذية، وقالت: إن بعض المراجعات يسترجعن ما خسرن من وزن طوال العام في شهر رمضان، على الرغم من أنه شهر صيام يمكننا فيه خسران الوزن الزائد بشكل أسهل وأسرع، ناصحةً أن تهتم ربة البيت بأن تكون وجبتي الإفطار والسحور من الوجبات المتوازنة التي تحتوي على جميع العناصر الغذائية.

وأضافت هناك كثير من النماذج الغذائية يمكن أن تتبعها الأسرة في الإفطار دون ملل، فهي تمد الجسم بالطاقة مع تنوع أصنافها، ومن تلك النماذج الصحية للوجبات الرمضانية الإفطار على ثلاث حبات من التمر مع كأس ماء وطبق شوربة دافئة للمعدة، ويفضل أن تتكون من خضار مع العدس أو شوربة "الشوفان" أو الحب أو الجريش أو أي شوربة تفضلها الأسرة، ما عدا الشوربات التي تحتوي على نسبة عالية من الأملاح، مثل الشوربات الجاهزة أو التي تحتوي على "الماجي" لأن الملح يسبب ارتفاع ضغط الدم وبالتالي تصيب الشخص بصداع وتعب، ناصحةً بتقديم السلطة بعد صلاة المغرب بنصف ساعة، ويجب أن تكون خالية من الكربوهيدرات، حيث أن الكثير الآن يقومون بعمل السلطات التي تحتوي على البطاطس والمكرونات والكثير من "المايونيز"، وهذا النوع يسبب "تلبكاً" في المعدة، وفي شهر رمضان يحتاج الجسم إلى الفيتامينات والمعادن الموجودة في الخضروات والفواكة.
وأشارت إلى أنه يفضل شرب كأس عصير "قمر الدين" حيث أنه يحتوي على نسبة عاليه من فيتامين (أ)، كذلك يعتبر مفيداً في حالة فقر الدم وتقوية البصر وتنشيط الجهاز المناعي بالجسم، كما أنه أفضل علاج للبشرة والوجه من الأمراض الجلدية، مستطردةً يتميز كذلك بمفعول مقاوم للتجاعيد وانكماش الجلد، ويفيد في تنظيم عمل الأمعاء، ومن الأفضل شرب قمر الدين قبل الأكل، مبينةً أنه بعد ذلك يمكن تناول 4 حبات من السمبوسة مع صحن من السلطة أو أي طبق رئيسي تفضله الأسرة يحتوي على الأرز أو المكرونة أو "الفريكة" أو القرصان أو الخبز، ومن المهم عدم شرب الشاي أو القهوة بعد الأكل قبل مرور ساعتين.

وأكدت "هيفاء البكر" أنه غالباً ما تجتمع الأسرة بعد صلاة التراويح أو عند الساعة العاشرة على وجبة خفيفة لشعورهم بالجوع، وهنا يفضل تناول الفواكه و كأس من اللبن أو علبة زبادي، أما وجبة السحور فيجب أن تكون قبل آذان الفجر بساعة أو نصف ساعة، ويجب أن تحتوي على نسبة جيدة من "الكربوهيدرات" مثل الأرز أو الخبز، ملمحةً أن بعض الأسر تفضل الكبسة وبعضهم يفضل السندوتشات أو قطعة الخبز مع اللبن مع صحن من السلطة، ويفضل إكثار شرب الماء حتى 8 كاسات أثناء وقت الإفطار الممتد حتى الفجر، ومن المهم ممارسة أي نوع من الرياضة يومياً ولمدة 30 45 دقيقة للمحافظة على لياقة الجسم في رمضان.

وأوضحت "هيفاء البكر" أن الحرص على ما سبق من تعليمات غذائية يساعد على انخفاض الوزن خلال الشهر الفضيل، فتحديد كم ونوع الأصناف الغذائية يعمم الفائدة على الجميع ويسهم في القيام بالعبادات الرمضانية من صلاة وتهجد وقيام بسهوله وراحة، ناصحةً باستخدام طرق صحية في الطهي كاستبدال الشوي بالقلي والتقليل من الزيوت والكريمات، وإذا كان ولابد من القلي فيفضل استخدام زيوت نباتية، مع التقليل من تناول الحلويات المحتوية على العسل والدهون الثقيلة واستبدالها بالحلويات السهلة مثل "المهلبية" و"الجلي"، إلى جانب الامتناع عن المشروبات الغازية والوجبات السريعة لاحتوائها على نسبة عالية من الدهون و والأملاح، مختتمةً يجب التركيز على تناول الحليب ومشتقاته، شريطةَ أن يكون "قليل الدسم" أو "خالي الدسم" مع الإكثار من شرب الماء، مع أكل الأسماك بدلاً من اللحوم، بالإضافة إلى ضرورة تناول المكسرات بكميات محدودة، والابتعاد عن وجبات "الدايت" التى يتم توصيلها للمنازل.



المصدر: صحيفة الرياض ، العدد 15386 .



    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات