بر جدة تطلق حملة اكفلني وجاور الحبيب


رياض المالكي – الدمام



أطلقت جمعية البر بجدة حملة «برنامج كفالة الأيتام» وسط اهتمام بالغ بأهمية البرنامج وما يحققه من عوائد كبيرة لمئات الأيتام من أبناء الدور الإيوائية ومن الأيتام المكفولين من الجمعية لدى ذويهم.

وقال مازن محمد بترجي رئيس مجلس إدارة جمعية البر بجدة: «إن مشروع إيواء وكفالة الأيتام يُعد أحد المشاريع الرئيسية للجمعية؛ ففي مجال الإيواء تؤوي الجمعية 315 يتيماَ ويتيمة يقطنون ثلاث دور إيوائية وهي دار الزهراء التي تؤوي 104 أيتام ويتيمات, ودار الفتيان تؤوي 105 أيتام, وأخيرا مركز الشباب الذي كان يؤوي 106 أيتام وتم إغلاقه مؤخرا وانتقال أبناء المركز إلى شقق رجال المستقبل».

وأضاف بترجي أن «إجمالي المصروفات على الدور الإيوائية هذا العام بلغ 19 مليون ريال، أما في مجال كفالة الأيتام لدى ذويهم فلدى الجمعية قسم خاص للكفالات والمساعدات يتولى دراسة حالة الأيتام ميدانياً ومكتبياً لتحديد مدى استحقاقهم للكفالة والتأكد من انطباق الشروط عليهم».

وأشار بترجي أن عدد الأيتام الذين تكفلهم الجمعية لدى ذويهم هذا العام بلغ 2960 يتيماً وإجمالي المبالغ المصروفة لكفالتهم 7 ملايين ريـال و500 ألف.

وتبلغ قيمة كفالة الإيواء لابن من أبناء الدور الإيوائية 18 ألف ريال سنوياً أي بمعدل 1500 ريال شهرياً شاملة جميع مصاريفه المعيشية والصحية والدراسية وغيرها. أما قيمة كفالة الأيتام لدى ذويهم فتبلغ 6 آلاف ريال سنوياً للكفالة الواحدة أي بمعدل 500 ريال شهرياً؛ ويمكن المشاركة مع متبرع آخر في كفالة جزئية ليتيم بقيمة 300 ريال شهريا.

وعن طرق التبرع ختم بترجي قائلاً: «يمكن للمتبرع أن يقوم بالتسديد النقدي لدى مقر الجمعية أو أحد مكاتب فروع الجمعية؛ أو عن طريق الإيداع في حساب الجمعية؛ أو عن طريق الصراف الآلي أو الإنترنت؛ كما أن الجمعية خصصت رقماً لدعم صندوق كفالة الأيتام بإرسال رسالة نصية فارغة SMS بقيمة 10 ريال إلى الرقم 800731».



المصدر: صحيفة اليوم ، العدد 13567 .



    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات