قرية عويرة تزف 36 عريساً وعروساً بمهر ألفي ريال .



جدة - خالد الدماك


تستعد قرية عويرة شمال منطقة الباحة لزفاف 36 عريسا وعروسة نهاية هذا الاسبوع في حفل جماعي هو الأول من نوعه بمنطقة الباحة بتكلفة رمزية مقدارها ألفا ريال فقط يدفعها كل عريس وبجهود ومبادرة شخصية من أبناء القرية ترمي إلى الحد من التكاليف الباهضة التي أثقلت كاهل الشباب .

وقال معرف قرية عويرة والمشرف على الزواج الجماعي مسفر بن محمد الطبجي أن الفكرة نبعت من خلال إجماع عام من أبناء القرية بعد أن رأوا أن الكثير من الشباب يعزفون عن الزواج جراء تكاليفه الباهضة والتي تقدر بستين ألفا لكل عريس منفرد، وأن الهدف الرئيسي من هذا التجمع هو التقليل من ظاهرة العنوسة، وإفساح المجال لمعظم الشباب لإكمال نصف دينهم .

وأضاف الطبجي أنه تم منع الرفد وما يصاحب الفرح عادة من الكوشة والزفة وتقديم الهدايا المكلفة للعريس والعروسة وذويهما، وكافة المظاهر الأخرى التي تستنزف مداخيل الشباب والاضطرار إلى الاستدانة أو العزوف كليا عن فكرة الزواج التي كانت تتم سابقا .



المصدر: صحيفة الرياض ، العدد 15362 .



    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات