افتتاح اللقاء الثاني لندوة آلية التعامل مع حالات العنف ضد الأسرة في المنشآت الصحية .



الرياض - نايف آل زاحم


يفتتح وكيل وزارة الصحة للتخطيط والتطوير الدكتور محمد خشيم اللقاء الثاني لندوة الية التعامل مع حالات العنف ضد الأسرة في المنشئات الصحية بمناسبة اليوم العالمي للطفولة وتحت شعار (معا نحمي الطفولة) والذي ينظمه المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة الرياض، وذلك صباح يوم الثلاثاء القادم في مركز الامير سلمان الاجتماعي على مدى يومين بحضور أكثر من 400 متدرب ومتدربة.

واوضح المشرف على إدارة الطب الشرعي بصحة الرياض رئيس فريق الحماية الأسرية بالشؤون الصحية بالرياض د. سعيد غرم الله الغامدي ان هذا اللقاء يهدف إلى توعية العاملين في القطاعات الصحية للتعامل مع حالات العنف والايذاء التي ترد للمنشآت الصحية وكيفية اكتشاف تلك الحالات لضمان سلامة الإجراءات والتطبيق ويحاضر في الدورة عدد من المهتمين والباحثين من عدة جهات مختصة في مجال العنف والإيذاء مضيفا انه سيناقش أربع محاور، حيث يركز المحور الأول علة جوانب الشرعية ويتمثل في دور الإسلام والطب في حماية الطفولة وضمان حقوقها لفضيلة أستاذ الدراسات العليا الشيخ صالح السدلان والأستاذ الدكتور عبدالعزيز الراشد، والمحور الثاني عن الدور الأمني وبرنامج الأمان الأسري بالحرس الوطني في حماية الطفولة المعنفة

وإنشاء مراكز حماية الطفل بمستشفيات وزارة الصحة تحت إشراف البرنامج والمتحدثون هم العقيد الدكتور عبدالكريم الحربي، والدكتور ماجد العيسى من برنامج الأمان الأسري بالحرس الوطني، أما المحور الثالث فسيكون عن دور فريق الحماية الأسرية بالشؤون الصحية بالرياض في تثقيف وتدريب الملتحقين بالندوة عن كيفية رصد واكتشاف حالات العنف الواردة إلى المنشاءات الصحية وكيفية الكشف ووصف الإصابات وتوثيقها في استمارات مخصصة ترفع بها إلى الفريق المشرف على لجان الحماية المنتشرة في كل مستشفيات منطقة الرياض، والمتحدثون هم الدكتور سعيد الغامدي والدكتور عبدالله الجذيلي والدكتور هشام الغفيلي، أما المحور الرابع فسيكون عن دور المخدرات والأمراض النفسية وكذلك دور الشئون الاجتماعية بصفة خاصة والمجتمع بصفة عامة في انتشار العنف أو الحد منه والآمال والتطلعات والمتحدثون هم الدكتور محمد الحربي والدكتور عبدالله الشرقي والدكتور خليل القويفلي، مبينا ان هذا اللقاء سيعادل 6 ساعات تدريبية لدى هيئة التخصصات الصحية.

وقال الدكتور الغامدي ان المستهدفون من هذا اللقاء هم أعضاء لجان الحماية من العنف المشكلة بقرارات من مدير عام الشئون الصحية بكل مستشفيات منطقة الرياض، وكذلك أطباء الطواري والأطفال والأخصائيين الاجتماعيين والمشرفون التربويون والمشرفات بإدارات التعليم بمنطقة الرياض.

وأشار المشرف على إدارة الطب الشرعي بصحة الرياض رئيس فريق الحماية الأسرية بالشؤون الصحية بالرياض سيتم في هذا اللقاء عرض الإحصائية المسجلة رسميا لدى مستشفيات المنطقة لتكون هي المرجع الوحيد بعيدا عن الإحصائيات العشوائية التي لاتعطي القراءات الصحيحة عن مستوى العنف ضد الأطفال.

وذكر الدكتور الغامدي في ختام تصريحة انه سيقام علة هامش الندوة مسرح توعوي في أسواق غرناطة وعلى مدى يومين حيث سيتخلله عرض الصور والملصقات والشرح المفصل لكل أنواع العنف الأسري وبالأخص الأطفال وتقديم الاستشارات للاسر عن طريق أخصائيات اجتماعيات متمرسات وأطباء.



المصدر : صحيفة الرياض ، العدد 15328 .



    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات