دراسة : المشي يقلل مخاطر إصابة النساء بالسكتات الدماغية .



هامبورج - (د ب أ)


كشفت دراسة حديثة أن النساء اللاتي يحرصن على رياضة المشي بصفة مستمرة أقل عرضة للإصابة بالسكتات الدماغية.
وخلصت نتيجة الدراسة التي نشرت نتائجها مجلة "فوكوس" الألمانية في موقعها الالكتروني امس الجمعة، إلى أن النساء اللاتي يمارسن رياضة المشي بانتظام لمدة ساعتين على الأقل كل أسبوع، تقل لديهن مخاطر الاصابة بالسكتات الدماغية بنسبة 66 بالمائة تقريبا.

ولكن هذا يحدث شريطة ألا تقل سرعة المشي عن 5ر4 كيلومتر في الساعة.
ورصدت الدراسة أسلوب حياة 40 ألف امرأة من العاملات في القطاع الصحي على مدار 12 عاما، ونشرت النتائج بشكل مفصل في دورية "جورنال أوف ذا أمريكان هارت أسوسييشن" الأمريكية.

وتم اعداد ملف لكل امرأة من المشاركات في الدراسة يشمل معلومات حول ممارستهن للمشي والجري والتريض وركوب الدراجات وممارسة التمرينات الرياضية والسباحة واليوجا.

وكانت نتيجة فحص البيانات أن النساء اللاتي يمارسن الجري بسرعة تزيد عن 5ر4 كيلومتر في الساعة ولمدة تزيد عن ساعتين كل أسبوع، تراجعت لديهن مخاطر الاصابة بالسكتات الدماغية بمقدار 68 بالمائة.

أما النساء اللاتي يمارسن الجري لمدة ساعتين كل أسبوع ولكن ليس بالسرعة المطلوبة فإن مخاطر إصابتهن بالسكتات الدماغية تراجعت بنسبة 57بالمائة.

ونقلت المجلة عن جاكوب أر ساتلماير من مدرسة هارفارد للصحة العامة في بوستن قوله:"الأنشطة الجسمانية بما فيها المشي بشكل منتظم تعد عنصرا مهما للوقاية من السكتات الدماغية".ومن الممكن أيضا أن تساهم الحركة في خفض مخاطر اصابة الرجال بالسكتات الدماغية ولكن لا توجد حتى الآن بيانات محددة في هذا المجال.



المصدر: صحيفة الرياض ، العدد 15265 .



    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات