دراسة علمية : إصابة 3 ملايين مواطن بالبدانة معظمهم شباب .



عمر الغامدي – جدة


حذر أطباء ومختصون من إرتفاع معدل السمنة إلى مستويات حرجة تصل إلى 70 في المائة خلال الأعوام القادمة في المجتمع السعودي بعد أن سجلت الدراسات العلمية أن نسبة السمنة للسيدات تتجاوز الـ 55 % إلى 59 % ، وفي الرجال حدود الـ 40 % , أي ما يعادل وفقاً للمنظمات إلى مايقارب الـ 3 ملايين سعودي يعانون السمنة.

وأكد المختصون أن المملكة تعتبر من الدول المتقدمة في أمراض السمنة، وتزيد مخاطرها على شريحة الأطفال والشباب، خاصة وأنها سجلت لدى الأطفال والشباب نسباً مرتفعة وصلت إلى 29% في سن المدارس، وهم معرضون لخطر الإصابة بأكثر من 47 مرضا مسجلا على حساب مرض السمنة ومنها: انسداد الشرايين، جلطات الشرايين التاجية ، إرهاق عضلات القلب وتضخم في عضلة القلب الناتج عن ارتفاع ضغط الدم ، إرتفاع الدهون الثلاثية والكوليسترول في الدم، إرتفاع ضغط الدم، السكر غير المستجيب للأنسولين ، إنهاك عضلات الجسم التي لا تستطيع حمل الوزن الهائل من الشحوم فيصبح هناك آلام في أسفل الظهر وتآكل في الغضاريف وغيرها.

وأوضح الدكتور وليد لطفي بخاري رئيس مركز جراحة المناظير والجراحات المنظارية وجراحات السمنة في المركز الطبي الدولي أن السمنة تقسم إلى , الوزن الزائد عن الطبيعي ، ثم زيادة مرتفعة في الوزن، ثم سمنة متوسطة ، ثم سمنة مرتفعة ، وأخيراً سمنة مرضية , فيما تنقسم السمنة المرضية الى سمنة مرضية ابتدائية , سمنة مرضية متوسطة , وسمنة مرضية مرتفعة وعالية, وإذا كان هناك زيادة على الوزن الطبيعي تقدر بـ 50% من كتلة حجم الجسم تعتبر سمنة مرضية مرتفعة جداً.

ووفقا للبخاري فان التقارير الطبية تشير إلى أن الشخص السمين معرض للإصابة بمرض السكر ثلاثة أضعاف إلى خمسة أضعاف الشخص السليم , والأشخاص الذين يزنون حوالي 40% من وزنهم زيادة على الوزن الطبيعي يكونون أكثر عرضة للموت المبكر بنسبة تساوي ضعف غيرهم من الأشخاص ذوي الأوزان الطبيعية.



المصدر : صحيفة اليوم ،العدد 13373 .




    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات