العنف الأسري يقض مضجع الأردنيات .



عمان: بيّنت أرقام لاتحاد المرأة في الأردن أن العام الماضي شهد تسجيل 19600 حالة عنف جسدي وجنسي ضد النساء في المملكة.

ووفق الأرقام، فإن الأزواج احتلوا المرتبة الأولى في ممارسة العنف الموجه ضد النساء حيث تلقى الاتحاد العام الماضي 1116 شكوى من نساء تعرضن للعنف على أيدي أزواجهن. وجاء في المرتبة الثانية الآباء وفي المرتبة الثالثة الأخوة.

يذكر انه تأسس في الأردن العام الماضي شبكة لحماية النساء من العنف ، وتضم هذه الشبكة: إدارة حماية الأسرة التابعة للأمن العام، ودار الوفاق الأسري التابعة لوزارة التنمية الاجتماعية، وإدارة الطب الشرعي، وقانونيات، وطبيب نفسي متخصص بمعالجة النساء ضحايا العنف والعنف الأسري، وواعظ ديني، إضافة إلى ممثلات عن اللجنة التنسيقية للمنظمات غير الحكومية، والمجلس الوطني لشؤون الأسرة وهيئات الأمم المتحدة العاملة في الأردن بصفة مراقب.

وكان تقرير وضع العنف ضد المرأة في الأردن الصادر العام الماضي عن المجلس الوطني لشؤون الأسرة، قد أشار إلى عدم وجود أرقام محددة أو دراسات تغطي وبشكل حقيقي واقع العنف الذي تتعرض له النساء في المجتمع الأردني.




المصدر: صحيفة العرب أون لاين ،نشر بتاريخ 6/2009 م .



    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات