برنامج الأمان الأسري ينظم دورات تدريبية للمهنيين في المجالين الصحي والقضائي .



الرياض - شريفة الأسمري:


ينظم برنامج الأمان الأسري الوطني دورات تدريبية خلال شهر نوفمبر المقبل بينها دورات تدريبية للعاملين بالمجالين الصحي والقضائي من أجل الحد من ظاهرة العنف ضد الأطفال، حيث أكد رئيس القسم الطبي ببرنامج الأمان الأسري الدكتور ماجد العيسى على أن البرنامج اعد لدورات تدريبية متعددة التخصصات للمهنيين في مجال الوقاية من العنف ضد الأطفال.

وأوضح العيسى ان هذه الدورات معتمدة من هيئة التخصصات الصحية وانها ستكون في 30 ساعة تدريبية، مشيرا في الوقت ذاته الى أن هذه الدورات معتمدة من وزارة الخدمة المدنية، وقال «ستكون واحدة من هذه الدورات خاصة بالمهنيين الصحيين من أطباء وممرضين وأخصائيين اجتماعيين حول الوقاية من العنف ضد الاطفال وحمايتهم منه».

واضاف العيسى: «الدورة الأولى ستكون في شهر نوفمبر بالتعاون مع الجمعية الدولية للحماية من إساءة معاملة الأطفال، وهي دورة طبية لمفاهيم الوقاية والتعامل مع حالات ايذاء الأطفال»، منوها الى دورة في القطاع الأمني تستهدف القضاة والمحامين. وأفاد ان الدورة الأمنية شارك في اعدادها لجنة من برنامج الأمان الأسري وإدارة الطب الشرعي والأمن العام ووحدة البحوث والدراسات، وعدة جهات أخرى، مشيرا الى لقاء الخبراء الذي يعقد في شهر يونيو القادم حول العنف الأسري. وذكر ان اللقاء سيكون اللقاء الثاني لمتابعة توصيات اللقاء الأول ومتابعة آليات مكافحة العنف الأسري.

وأكد العيسى على أنه وبحسب الدراسة التي أجراها البرنامج هناك حاجة تدريبية، وقال «الوقاية من العنف الأسري مجال حديث نسبيا وقليلة هي الجهات التي تقدم دورات فيه.





المصدر : صحيفة الرياض ، العدد 14897 .




    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات