الشاب والفتاة مسؤولان عن الابتزاز .. والقدوة "ضائعة" .



غازي القحطاني – الرياض

قالت نائب رئيس الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان لشؤون الأسرة الجوهرة العنقري أن هناك عدة أسباب حول نشوء ظاهرة ابتزاز الفتيات، وأن الكثير من الأمور التي دخلت على مجتمعنا خارجة عن تقاليد المجتمع و الأعراف و الكثير من الأمور التي تعتبر خارجة عن تعاليم الإسلام.

و أشارت العنقري في تصريح لـ «اليوم» الى أن هناك عدة أسباب لهذه الظاهرة منها على سبيل المثال و هي متعلقة بطرفي المعادلة (الشباب و الفتيات) حيث تستطيع الفتاة الدخول إلى الإنترنت و العثور على الكثير من الأمور و الاتصال مع الآخرين عبر شبكة الانترنت دون رقابة الأهل لها أو كذلك عدم وجود رقابة الأهل على الشاب.

و أضافت بقولها و كذلك منها عدم و جود القدوة الحسنة في المجتمع و ظهور الكثير من التقليعات الغريبة منها ما نشاهده في الصحف من ابتزاز للفتيات عبر الانترنت و الجوال و غيرها. و قالت نائب رئيس الجمعية لشؤون الأسرة بأن من أسباب ظهور مثل هذه الظواهر عدم وجود أنشطة لا منهجية في المدارس تتخصص في توعية الطلاب والطالبات و غرس مفاهيم الإسلامية في أنفسهم و تنبههم بمخاطر و عواقب الخروج على المفاهيم الإسلامية، و قالت بأن وسائل التكنولوجيا حالياً غير مقننة و مراقبة من قبل الأهل و الأشخاص.

وعن الحلول قالت العنقري بأن يبدأ الحل من خلال معرفة الأسباب الحقيقية و معالجتها و منها التركيز على دور البيت والمدرسة و النادي الرياضي حيث يعتبر النادي الرياضي بالنسبة للشباب هو ملتقى لهم و لكن لا يجب الاكتفاء بإقامة مباريات كرة القدم فقط بل لا بد من البرامج الثقافية الأخرى لتوعية الشباب




المصدر: صحيفة اليوم ، العدد 13051 .





    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات