الأميرة عادلة تفتتح أعمال اليوم الثاني للمؤتمر العربي لحماية الطفل .



سعد الشهراني– الرياض


تفتتح صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبدالله نائب رئيس برنامج الأمان الأسري الوطني اليوم الاثنين أعمال اليوم الثاني للمؤتمر الإقليمي الثالث لحماية الطفل تحت شعار (حماية الطفل في الدول العربية: نعمل معاً من أجل طفولة آمنة) بفندق الإنتر كونتننتال والذي انطلقت فعالياته أمس بالرياض بتنظيم من برنامج الآمان الأسري.

وقالت سموها : يجب الارتكاز على الشريعة الإسلامية بحيث أنها تشكل دافعا إضافيا في المملكة للعمل بشكل أكبر للحد من العنف ضد الأطفال.

إلى ذلك يناقش المؤتمر في يومه الثاني من خلال أربع جلسات علمية تتضمن جلسات طبية واجتماعية وعامة وتشمل الجلسة الواحدة أربع أوراق عمل إضافة لورش تطبيقية يشارك فيها خبراء ومختصون نفسيون واجتماعيون من المغرب والجزائر وبريطانيا إضافة لـمشاركة 20 وافداً عربياً مهتم بقضايا الطفولة العربية حول إساءة وإهمال معاملة الأطفال وعواقب المقابلة الجنائية للضحايا والمعنفين ومناقشة التداخلات الاجتماعية في معاملة الأطفال إضافة لعرض نماذج للممارسات الجيدة والتحديات إضافة لإجمال أثر العنف على الصحة النفسية للطفل المُعنف من خلال الفحص الطبي لضحايا العنف الجنسي.

وتستمر فعاليات المؤتمر أربعة أيام تناقش فيها عدد من أوراق العمل والدراسات مقدمه من مختصين وباحثين عرب الذي دشن أمس حملته التوعية الأولى من نوعها في المملكة للتوعية بالعنف ضد الأطفال بالتعاون والاشتراك مع الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان وبرنامج الأمان الأسري الوطني.



المصدر : صحيفة اليوم ، العدد 13044 .



    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات