مشروع ابن باز الخيري يؤسس "وحدة التوفيق" بين الأزواج .



تقرير - هدى السالم:



بلغ عدد المستفيدين من مشروع ابن باز الخيري لمساعدة الشباب على الزواج لعام 1429ه ( 3301) مستفيد، صرف لهم أكثر من 40مليون ريال، كما قدم المشروع خلال عشر سنوات مضت ومنذ انطلاقته مع بداية عام 1420ه إلى نهاية عام 1429ه، أكثر من 153مليون ريال استفاد منها أكثر من 12.000متقدم.

وقال الأستاذ عبدالرحمن بن مبارك الدجين مدير عام مشروع ابن باز الخيري لمساعدة الشباب على الزواج بالرياض أن المشروع أطلق في مطلع العطلة الصيفية لهذا العام أكبر زيجة جماعية على مستوى المملكة استفاد منها 1636شاباً وفتاة، بتكلفة فاقت ال 24مليون ريال، مؤكدا علىً أن المشروع يحمل هذه الرسالة ويحقق هذه الانجازات ويقدم هذه الخدمات ليهيب بالمحسنين وأهل الخير بدعم هذا الصرح المبارك لدفع مسيرة العمل فيه وليحقق أهدافه التي أنشئ من أجلها شاكراً المسئولين القائمين على المشروع وكل من وقف معه بدعمه السخي وداعياً الله تعالى أن يبارك له في ماله وعمله.

ومن جانبه فقد شكر الدكتور عبدالله بن عبدالرحمن آل بشر الأمين العام لجمعية البر بالرياض والمشرف على المشروع كل من دعم الأعمال الخيرية، وخص بالشكر سمو الأمير سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض ورئيس مجلس إدارة جمعية البر بالرياض ومشروع ابن باز الخيري على جهدهم وتوجيهاتهم ولسمو الأمير سطام بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الرياض ونائب رئيس مجلس إدارة جمعية البر بالرياض والمشروع، وللأمير الدكتور عبدالعزيز بن عيّاف آل مقرن أمين منطقة الرياض ورئيس اللجنة التنفيذية لجمعية البر بالرياض ومشروع ابن باز الخيري ولرجال الأعمال والتجار الذين دعموا المشروع طيلة مسيرته.

وأضاف أن للمشروع دوراً فاعلاً يبدأ بالوقاية وينتهي بالعلاج والمتابعة من خلال جملة من الخدمات منها تسهيل الزواج بالدعم المادي والعيني وبالتوفيق بين راغبي الزواج عبر برنامج حاسوبي طوّرَ لهذا الغرض ومروراً بخدمات أخرى كالتدريب وذلك بتنفيذ دورات تدريبية من شأنها تغيير وتطوير أداء الفرد والأسرة، مشيراً الى انه بلغ عدد تلك الدورات التدريبية حوالي 80دورة في 16برنامجاً تدريبياً بلغ عدد الحضور فيها أكثر من 48ألف متدرب ومتدربة.

وأشار الى أن المشروع يقدم الدراسات والأبحاث خدمة للمختصين أفراداً ومؤسسات، كما أصدر المشروع ثلاثة أعداد من دليل الإرشاد الأسري الذي يعد مرجعاً مهماً للمختصين والمهتمين إضافة إلى خدمات الاستشارات الأسرية سواءً بالمقابلة أو عبر الموقع الالكتروني أو عبر الهاتف الاستشاري، مما أسهم في حل المشكلات والخلافات الزوجية الذي وجدها المشروع في ظل تفاقم بعض الظواهر الاجتماعية غير المرغوبة كالمشاكل الأسرية والزوجية، كما خصص النشاط الفترة الصباحية للرد على الهاتف يوميا من الساعة التاسعة صباحاً إلى موعد أذان الظهر ومن الرابعة عصراً إلى التاسعة مساء، كما أنه بإمكان المتصل الحصول على رد على مشكلته على مدار الساعة وذلك عبر خدمة الرد الآلي والتي توفر خيارات متعددة لنصائح وتوجيهات تتناسب مع هموم ومشاكل المتصلين وتحافظ على خصوصياتهم وفق طابع سري ومريح.

وأوضح الدكتور آل بشر في حديثه أن للمشروع دوراً في الحد من العنوسة من خلال وحدة التوفيق التي تساعد الراغبين في الزواج من الجنسين في البحث عن الشريك المناسب بهدف تحقيق أكبر قدرٍ من الصفات المرغوبة لدى الطرفين حسب المتاح بكل أمانة وسرية وقال: "في الواقع أن ازدياد نسبة النساء العوانس، وارتفاع معدلات الطلاق وكذلك كثرة الاتصالات الواردة للمشروع، ووجود جهات غير مأمونة تقوم بالتوفيق، وارتفاع نسبة العنوسة في المجتمع مع تزايد الإقبال على الزواج من الخارج من الأسباب التي دعت لإنشاء هذه الوحدة".

يذكر أن مشروع ابن باز الخيري يستقبل من خلال هاتف الاستشارات الأسرية على الرقم (2297777) وعبر عدة خطوط ما يزيد على 30استشارة يومياً، فضلاً عن الحالات التي تستقبل مباشرة في وحدة الإصلاح الأسري، أو المستفيدة من الرد الآلي في حالة انشغال الخطوط وقد بلغ عدد الاستشارات من انطلاقة برنامج الاستشارات أكثر من 42ألف حالة استشارة.




المصدر : صحيفة الريا ض ، العدد 14818 .




    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات