مناقشات ساخنـة في محاضرة "الطلاق السعـودي" بالمقهى الثقـافي .



سهام الدوسري – الخبر


أكدت صاحبة مبادرة الطلاق السعودي، الإعلامية هيفاء خالد أن الأبناء هم أول ضحايا الطلاق بين الأبوين، لأنه يؤثر على نفسيتهم وحياتهم وعلاقاتهم بالآخرين، مشيرة إلى أن كل بيت سعودي توجد فيه على الأقل مطلقة واحدة.

وقالت في محاضرة ألقتها بالمقهى الثقافي بالنادي الأدبي في الدمام إن مبادرة الطلاق السعودي هي مبادرة تطوعية تدعو لإصدار نظام أحوال شخصية ينهي معاناة المطلقات السعوديات، والمبادرة تقوم على الحوار والتكاتف الإيجابي والانطلاق من المعطيات الشرعية والمشاركة الجماعية في طرح الآراء ، والنقاش حولها وفتح الباب للأفكار الجديدة، وذلك من خلال دعوة المختصين للمشاركة في صياغة المقترحات وتطوير التواصل بين المختصين والإعلام المحلي.

وعن الأهداف الخاصة للمبادرة، قالت هيفاء خالد: نريد ضبط وتقنين الطلاق وطريقته وأحكامه وآثاره ضمن نظام الأحوال الشخصية، وتحويل الطلاق إلى إجراء نظامي تضمن فيه حقوق جميع الأطراف وتحترم فيه شرعية الطلاق.

وعرضت صاحبة المبادرة الكثير من النقاط التي تناقش مشاكل الطلاق السعودي، وبعدها أجابت عن الأسئلة التي وجهها لها الحضور، وشهدت المحاضرة مناقشات ساخنة حول موضوع المبادرة حيث اعترض عدد من الحاضرين على موضوع المحاضرة

وردت هيفاء خالد مؤكدة أن الهدف من المبادرة والمحاضرة هو توضيح حقوق كل طرف لدى الآخر متمنية وجود كتاب يوضح للمنفصلين حقوقهم وكيفية التعامل مع الأبناء بعد الانفصال، وأعلنت الترتيب للقيام بحملة عن الطلاق قريبا بمشاركة مجموعة من الفتيات المشاركات في المنتديات التطوعية، مشيرة إلى أن أصغر فتاة ستشارك في الحملة في الخامسة عشرة من عمرها.




المصدر : صحيفة اليوم ، العدد 12821 .



    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات