أخصائي : طالب التجميل يحتاج طبيبا نفسيا .




من جهته أوضح الدكتور سمير عساف -جراح تجميل - أن مراحل الشفاء تختلف نتائجها من شخص إلى آخر حسب عوامل متعددة مثل العوامل الوراثية والحالة الطبية بالإضافة إلى المشاكل الصحية لكل شخص. وفي الآونة الأخيرة انتشر استخدام الليزر وقد أحاطه الكثير من الناس بهالة كبيرة فاقت في بعض الحالات الإمكانيات العملية لأجهزة الليزر .

كما ذكر أنه يجب أن يخضع مريض التجميل لطبيب نفسي أو اجتماعي لمعاينته قبل إجراء العملية لمعرفة حالته النفسية وتهيئته قبل وبعد العملية لتقبل النتائج المتوقعة من الجراحة.وأكد أهمية الصراحة والمكاشفة بين الطبيب والمريض في عمليات التجميل بان يوضح الطبيب قبل العمليات ايجابيات وسلبيات التدخل الجراحي لأنها في النهاية عملية (مشرط) و كأي عملية جراحية معرضة لوقوع بعض المضاعفات.


وقال عساف : إن هناك بعض النساء يقبلن على عمليات التجميل بصورة ملفتة دون تريث بهدف الحصول على الشكل المثالي دون توقع أية نتائج سلبية وبالتالي فان عدم حصولهن على النتيجة المطلوبة يؤدي إلى شعورهن بالإحباط ونتائج نفسية خطيرة. وشدد في هذا الشأن على ضرورة إجراء عمليات التجميل عند أهل الاختصاص لان الأمر يتوقف على خبرة الطبيب وان الخبرة تقلل من احتمال ظهور المضاعفات .

وطالب بضرورة أن تتضمن برامج التجميل والعمليات التجميلية التي يتم بثها في الفضائيات الأجنبية والعربية إلى إظهار هذه المضاعفات التي ربما يتعرض لها المريض ليتم تثقيف الناس وزيادة الوعي الصحي لهم بعمليات التجميل بجميع أبعادها حتى لا يتم بيعهم أحلاما كاذبة ومعلومات غير دقيقة .






المصدر : صحيفة اليوم ، العدد12807 .



    مقال المشرف

إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

"إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

    استطلاع الرأي

هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات