لابد أن يرى كل منا الله في تربيته لأولاده .

لابد أن يرى كل منا الله في تربيته لأولاده .

د. أيمن رمضان زهران
صفحة المستشار لابد أن يرى كل منا الله في تربيته لأولاده . • ليسانس آداب وتربية لغة إنجليزية 1999م. • دبلوم خاص في التربية لمدة عامين 2001م. • الماجستير في التربية 2005م في علم النفس التعليمي. • الدكتوراه في الصحة النفسية2010م , في العلاج النفسي للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة بعنوان "فعالية العلاج الجشطالتي كمدخل لتخفيف بعض الاضطرابات النفسية لدى عينة من الأطفال المعاقين". • اجتياز دورة إعداد أخصائي التواصل والتخاطب لذوي الاحتياجات الخاصة. • اجتياز اختبار TOEFL في اللغة الإنجليزية. 1 ـ في البداية نرغب في إعطائنا نبذة عن حياتكم العلمية ،ودراستكم الأكاديمية ؟
أنا أيمن رمضان زهران مصري، ولدت في محافظة المنوفية بجمهورية مصر العربية، المحافظة الولادة للعلماء والوزراء والرؤساءوتلك كنتيتها في مصر، لدي ولد وبنت (عبدالله وآية).
حصلت في عام 1999 على درجة البكالوريوس في اللغة الإنجليزية، وانحرفت بالمسار لعلم النفس والصحة النفسية والتربية الخاصة، فحصلت في عام 2004 على درجة الماجستير في علم النفس التعليمي، ثم الدكتوراه في الصحة النفسية عام 2010، وفي نفس العام التحقت للعمل بكبرى جامعات الخليج للعمل كأستاذ مساعد بجامعة الملك عبدالعزيز بكلية التربية بقسم التربية الخاصة، ثم كان لي زيارة قصيرة لجامعة عمر المختار بمدينة طبرق الليبية، واستقر المقام بي الآن بكبرى جامعات الإمارات العربية المتحدة كأستاذ مشارك للتربية الخاصة والصحة النفسية، وتم تكريمي بأكثر من مناسبة داخل الوطن العربي من خلال مؤتمرات الجمعية الخليجية لذوي الاحتياجات الخاصة، وأمير منطقة القصيم، والآن أنا محكم للترقية لدرجة أستاذ مشارك بأكثر من جامعة عربية، ومستشار نفسي ومحلل إحصائي لأكثر من منظمة داخل الوطن العربي، وكاتب بأكثر من جريدة ومجلة عربية، ولي أبحاث منشورة وكتب مؤلفة ومترجمة في مجالي التربية الخاصة والصحة النفسية، وأنا عضو بأكثر من منظمة في مجالات الصحة النفسية والتربية الخاصة وعلم النفس.

2 ـ أستاذي الكريم ماهي الأجواء النفسية التي ينبغي توفرها لبيوتنا لكي تنعم بالسكينة والاطمئنان ؟
بالنسبة للأجواء النفسية التي ينبغي توافرها في بيوتنا :
حسن المعاملة مع الآخرين ومراعاة الله في كل تعامل وضع نفسك دائما مكان المظلوم والمكلوم، ولذا لابد أن يرى كل منا الله في تربيته لأولاده ،ويوفر لهم السبل التي تهيء لهم المناخ الخصب للعمل والاجتهاد، ونرعى الله في زوجاتنا، وكذا للزوجة أن ترعى الله في زوجها وتوفر له الجو النفسي السوي للبيت الهادئ، وعدم تفخيم المشكلات وإعطاؤها أكبر من حجمها، فإذا كانت المشكلة بين الزوجين ستنتهي حتما.

3 ـ من خلال تخصصكم وخبرتكم ماهي الركائز الأساسية التي يحتاجها الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة ؟
من خلال تخصصي وخبرتي فإن الركائز الأساسية التي يحتاجها ذوي الاحتياجات الخاصة هي التدخل المبكر في مشكلاتهم ، وعدم ترك تلك المشكلات لتعوق نموهم وتقدمهم فلم يعد المفهوم عنهم هو المفهوم القديم، ولذا فمن أحدث المصطلحات عن تلك الفئة أنهم ذوو العطاءات الخاصة، وركيزة أخرى وهي سرعة دمجهم في المجتمع، بحيث يكون المسجد والمدرسة والمستشفى والمنظمات الخدمية الحكومية وغير الحكومية أماكن مهيئة لذوي الاحتياجات الخاصة، فقد رأيت أمام عيني وأنا بمدينة جدة أحد المعاقين حركيا يجلس على كرسيه يصلي خارج المسجد فلم يستطع دخول المسجد بكرسيه المتحرك ذلك لأن المسجد لم يراعى في إنشائه مكان ممهد لذوي الصعوبات الحركية، وتكرر هذا الموقف أمامي كثيرا ، وكم تأملت منه، وركيزة ثالثة هي للآباء والابناء والأمهات والمجتمع وهي الإرشاد الجيني أو الوراثي فلابد من وضع الارشاد الجيني موضع الاهتمام لكي يعرف المقبل على الزواج ما الأمور التي يجب تجنبها وما يجب فعلها، حتى الأسر التي بها معاق لابد أن تعي هذه النقطة جيدا لتجنب ولادة طفل جديد يمثل معاناة جديدة للأسرة.

4 ـ كيف يمكن لطالب الاستشارة في المواقع الاستشارية الالكترونية أن يكتب وصفا دقيقا لحالته النفسية ، مما يمكن الطبيب النفسي التعرف على حالته وبدقة ؟
يتوجب على طالب الاستشارة الإلكترونية أن يصف حالته بدقة فمن خلالي عملي بالموقع عانيت كثيرا في قراءة العديد من الاستشارات، حيث تكثر الأخطاء الكتابية، ويدخل طالب الاستشارة في أمور لا داعي لذكرها أحيانا، كما يجب عدم التلخيص في وصف المشكلة، وأجد أحيانا كلاما كثيرا عن المشكلة وتكرار لكلام غير مفيد ، وإطالة لا داعي ليها ، وهنا أطالب المستشير بالاختصار والتركيز على المشكلة وعدم تفريعها، كما أجد في أحيان كثرة الاستخدام غير السليم للغة العربية، فوجدت مثلا شخصا يكتب استشارته وكأنه يتحدث ويحكي قصة بلهجته الخليجية (ايش- شو اسمه- حجي- هكي) ومثل هذه الكلمات تصعب على الفهم في أحيان كثيرة، كما أنصح المستشير بأن يوضح ولو نبذه عن حالته وتاريخه المرضي إن وجد.

5 ـ يتردد الكثير في طلب الاستشارة النفسية ففي ظنكم ماهي الأسباب ؟ وما العلاج ؟
تردد البعض في طلب الاستشارة الإلكترونية نتيجة لقلة تعاملهم مع الإنترنت، وعدم ثقتهم أحيانا بسرية استشارتهم، إضافة لعدم الخبرة المباشرة مع المستشار، كما أن بعض طالبي الاستشارة لا يمكنه تخير من سيرد على استشارته، كما أن تداول الكثير من المعلومات على الإنترنت يجعل طالب الاستشارة يتصفح المواقع ، ويبحث عن حلول لمشكلته ولا ينتظر الوقت لكي يرسل مشكلته وينتظر الرد، إضافة لضعف بعض المواقع الأخرى في تقديم الاستشارة وإهمالها في طلبات الأشخاص، وضعف القائمين على المواقع الإلكترونية.

6 ـ لديكم بفضل الله مشاركات مباركة في مواقع استشارية الكترونية ، فكيف ترون مستقبل هذه المواقع ؟ وما المأمول منها ؟
رؤيتي لمستقبل الموقع أنه على الطريق السليم ، وقد اكتسب شعبية جارفة على مستوى الوطن العربي والعالم أجمع فغالبا ما تأتينا الاستشارات من أشخاص خارج الوطن العربي، كما أتشرف بالانضمام لهذا الصرح العظيم، هذا الموقع وهذه الجمعية الرائعة جمعية البر بالمنطقة الشرقية، والتي دائما ما تشجع القائمين عليها ولو بالتشجيع المعنوي برسالة رقيقة، أطبعها دائما وأحتفظ بها في ملف أوراقي.

    مقال المشرف

120 فرصة لنا أو لهم

جميل أن تبدأ الإجازة بشهر رمضان المبارك؛ ليقتنص منها 30 يوما، ترتاض فيها النفس المؤمنة على طاعة الله تعالى؛ تتقرب من مولاها، وتحفظ جوارحها، وتستثمر ثوانيها فيما يخلدُ في خزائنها عند مولاها. 120 فرصة لنا لنكفر عن تقصيرنا مع أنفسنا ومع أهلنا وذ

    في ضيافة مستشار

د. أيمن رمضان زهران

د. أيمن رمضان زهران

    استطلاع الرأي

أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات