من أهم عوامل النجاح في الحياة الزوجية وغيرها هي معرفة قدر المسئولية الملقاة على عاتق كلا الزوجين ...

من أهم عوامل النجاح في الحياة الزوجية وغيرها هي معرفة قدر المسئولية الملقاة على عاتق كلا الزوجين ...

الشيخ محمد بن عبد العزيز الشيخ حسين
صفحة المستشار من أهم عوامل النجاح في الحياة الزوجية وغيرها هي معرفة قدر المسئولية الملقاة على عاتق كلا الزوجين ... 1 ـ ما الأساليب والمهارات المهمة ( للمستشار ) والتي ترون أن معرفتها ضرورية للتعامل مع الاستشارات الهاتفية ؟
إن الوسائل والأساليب والمهارات التي يفضل للمستشار معرفتها كثيرة ومتنوعة منها استخدام لغة التخاطب بلغة واضحة وكلام وألفاظ صحيحة مبسطة يفهمها الجميع من غير تكلف وتشدق وكذلك استخدام نبرات الصوت المناسبة التي تعطي الألفاظ دلالتها من رفع وخفض وهمس وغيرها وكذلك استخدام لغة جسد صحيحة تناسب الموقف والحدث خاصة في الاستشارات الحضورية ومن المهارات التي يفضل أن يتقنها المستشار فن طرح الأسئلة فعليه التعرف على أنواع الأسئلة وطريقة ومكان وزمان طرحها وطريقة الإجابة وإعطاء فرصة للتفكير وتقييم الإجابة وتقويمها .. ويحتاج كذلك لمهارة إدارة الحوار والإقناع والإثارة وحل المشكلات وإدارة الوقت وخصائص النمو وفن التعامل مع المراهقين وغيرها .

2 ـ في كثير من الأحيان يضطر الزوجان لإشراك طرف خارجي ليسهم في حل المشكلات بينهما فهل من توصيات بهذا الخصوص ؟

على الطرفين أولا بذل كل الوسع لحل المشاكل بأنفسهما ما استطاعوا لذلك سبيلا فإن تعذر الحال فلا مانع من إشراك طرف ثالث في حل المشكلة استجابة لأمر الله ورسوله صلى الله عليه وسلم حينما دعيا للصلح بين الناس قال تعالى ( فإن خفتم شقاق بينهما فابعثوا حكما من أهله وحكما من أهلها ... ) الآية ومن شروط هذا الحكم أو المصلح التقوى والأمانة والبحث عن الحق هو مقصده ودليله وأن يكون ذو خلق كريم معروف بين الناس بصفات الخير والخلق القويم وأن يكون متزن نفسيا وليس صاحب مشاكل أو طبعه الغضب والعصبية وذو تجربة وخبرة في الحياة .

3 ـ للنجاح في الحياة الزوجية أسرار فهل يمكننا معرفة سر نجاحكم ؟
نحمد لله عز وجل على ما وهب من خيرات ونسأله سبحانه الستر والعفو عما صدر من زلل وقصور ومن أهم عوامل النجاح في الحياة الزوجية وغيرها هي معرفة قدر المسئولية الملقاة على عاتق كلا الزوجين وأهمية هذا الارتباط الكبير بينهما والذي سماه الله ميثاقا غليظا وأنهما سيقفان أمام الله يوم القيامة وسيحاسبهم عليه هل حافظا عليه أم فرطا فيه فرسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ( كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته .. ) الحديث كل ذلك يدفع المرء لتفهم الحياة الزوجية الفهم الصحيح من خلال آيات الكتاب العزيز وسنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ومحاولة تطبيق ما فيهما قدر المستطاع على النفس سواء كان زوج أو زوجة أو أولاد والأسرة كلها وبذل كل الجهد في ذلك ليصبح البيت بيت يعمه الخير والاستقرار . ومن الأساليب المعينة على النجاح معرفة طرق ومستلزمات التربية من حوار وتفاهم وتقدير الجهود وشكرها والتغافل عن الأخطاء والعفو والصفح والغفران التي أمر الله بها في سورة التغابن .. وكذلك الاطلاع اليسير على بعض كتب ومصادر العلم المختلفة والتي تتناول أساليب التربية في القديم والحديث .

4 ـ تعاني الكثير من الفتيات تغيرات العصر والذي يصحبه مثيرات ومغريات للزوج فماهي السبل المعينة للزوجة لحماية زوجها من ذلك ؟
الزوجة الصالحة هي المتاع الحصن الحصين لزوجها بعد الله عز وجل له دور كبير في حفظه من المثيرات والمغريات والوقوع في المعاصي والمنكرات وذلك من عدة وجوه أحدها دعوته بالحسنى والموعظة اللينة والتذكير بالله بالطريق غير المباشر أولا أو المباشر لو اضطرت لذلك مستعينة بالله ومن خلال التذكير بآيات الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم واستخدام أسلوب القصص وضرب الأمثال وذلك من خلال حوار هادئ وفي بيئة ووقت مناسبين وكذلك في تواضع جم ولتعد نفسها داعية حكيمة وقدوة حسنة لزوجها قبل أن تكون زوجة تنتقم لنفسها وتطلب حقوقها .. وكذلك مما يوصى به هنا حسن تبعل الزوجة لزوجها وحسن معاشرته بكل ما تستطيع من وسائل الزينة المباحة واستخدام اللفظ الرقيق وإظهار المشاعر الجياشة واللبس المناسب وكذلك الاستمتاع بما أباحه الله لهما في ذلك وهذا مما يروي ظمأ الزواج في هذا الجانب النفسي والجنسي ويردعه من الوقوع في الرذائل ومضلات الفتن كما على الزوج أن يراعي هذا الجانب ايضا عند زوجته ويحاول إشباع عاطفتها بما يرضي الله ورسوله ولكسب الثواب والأجر (وإن في بضع أحدكم لأجرا )

5 ـ لديكم اهتمام بالغ بمرحلة المراهقة والمراهقين فما سر اختياركم لهذه المرحلة ؟ وهل من ركائز أساسية للتعامل معها ؟
سؤال جيد ومفيد مرحلة المراهقة مرحلة مهمة في حياة المرء ذكرت في القرآن باسم مرحلة السعي أو الفتوة كما أنها منعطف حاد وشاق في واقعنا المعاصر حيث انتشرت المغريات والفتن وهي منزلق خطر للشاب إذا لم يراعي فيها المربي والمراهق الطرق الحكيمة لتفادي ذلك المنزلق وهي مرحلة تسبق البلوغ وتمر بها وغالبا تبدأ من عمر عشر سنوات وتستمر حتى سن العشرين وله جوانب إيجابية في حياة الفتى لو روعي فيها معرفة احتياجات المراهقة وأشبعت من قبل المربين والتي تشمل النواحي المادية من مطعم ومشرب وملبس وغيرها ونواحي نفسية من إيمان وأمن وحب واهتمام بالنفس وتزكيتها من الأمراض الخلقية ونواحي عقلية من معرفة وعلوم وتفكير ونواحي اجتماعية من تواصل مع الآخرين وحسن تعامل وتكافل وتعاون مع الآخرين .. ومما ينبغي ملاحظته هنا معرفة ما يحدث للفتى في هذه المرحلة من تغيرات في خصائص النمو الأربعة الجسمية والنفسية والعقلية والاجتماعية ومما ينبغي بذله من قبل الآباء والمربون هنا إتقان بعض المهارات المهمة في التعامل مع هذه المرحلة ومنها فن إدارة الحوار وحسن التواصل والاتصال وطرق الاحتواء ومهارات التفكير وغيرها ويحسن التذكير هنا مع الأخذ بالأسباب الاهتمام بأمر الدعاء لله أن يصلح الذرية ويبارك فيها ويهديها.

6 ـ لكم خبرة طويلة بفضل الله في التعامل مع الاستشارات الإلكترونية عبر موقعكم ( موقع المستشار ) فهل لكم أن تحدثونا عن هذه التجربة ؟ الحمد لله وله الفضل والمنة وفقنا الله على إجابة ما يقرب من ثمانين استشارة من خلال موقع المستشار الإليكتروني هذا الموقع المتميز محليا وخارجيا والذي يشرف عليه نخبة مباركة من الشباب المؤهل علميا وتقنيا ويقومون بجهود طيبة في خدمة المستشارين والمستشيرين الفضلاء ولقد وفقنا الله للإجابة على أسئلتهم وتقديم الحلول التي نراها مناسبة لشكواهم ومشكلاتهم سائلا الله المولى جلت قدرته أن يفرج عن كل مسلم كربته ويجعل له من كل هم فرجا ومن كل ضيق مخرجا ويجعلنا عونا لهم على طاعته وعبادته .

7 ـ هل من كلمة أخيرة توجهونها للفتيات اللاتي لم يتيسر لهن نصيب بالزواج ؟
أختي وابنتي الكريمة إن الله عز وجل قد قدر كل شيء فما هو مكتوب للمرء عند الله سيدركه ويصيبه ولو وقف في وجه أهل الأرض كلهم فإن تيسر الزواج ممن يرضى دينه وخلقه فهذا فضل من الله ونعمه وإن لم يتيسر ذلك فذلك أيضا فضل من الله ونعمه إذا رضي العبد بذلك وصبر عليه مع الثبات على دين الله وعلى المسلمة أن تجعل الزواج أحد أهدافها وليس كلها فإن لم يتيسر فلتمارس حياتها بكل متعة وفائدة لنفسها ومجتمعها ولتشارك في الأنشطة الثقافية والاجتماعية من خلال الجمعيات والهيئات النسائية وليكن لها دور كبير في إصلاح بنات جنسها فذلك يكون رفعة لها في الدنيا والآخرة والله لا يضيع أجر المحسنين .

    مقال المشرف

120 فرصة لنا أو لهم

جميل أن تبدأ الإجازة بشهر رمضان المبارك؛ ليقتنص منها 30 يوما، ترتاض فيها النفس المؤمنة على طاعة الله تعالى؛ تتقرب من مولاها، وتحفظ جوارحها، وتستثمر ثوانيها فيما يخلدُ في خزائنها عند مولاها. 120 فرصة لنا لنكفر عن تقصيرنا مع أنفسنا ومع أهلنا وذ

    في ضيافة مستشار

د. أيمن رمضان زهران

د. أيمن رمضان زهران

    استطلاع الرأي

أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات