هل أضحي بالزوج أم بالأبناء ؟

هل أضحي بالزوج أم بالأبناء ؟

  • 993
  • 2006-03-13
  • 2388
  • ريم


  • بسم الله الرحمن الرحيم

    مشكلتي هي اني كنت مطلقة ولي من الابناء ثلاثة اصغرهم الان عمرة 8سنوات وقبل سنتين تزوجت برجل من افضل الرجال والحمد لله لم يرزق باطفال من زوجتة الاولى ولكنة في غير المدينة التي اسكن بهاواشترط الاهل علية ان ابقى مع اهلي واولادي في بيتهم واذا اتى من مدينته نذهب الى بيت خاص بنا فوافق هو على هذا لشرط

    وفي ايام الملكة قال لي انا وافقت على شرط اهلك لاني كنت مجبر واريدك فقلت له يمكن بعد مدةاذهب معك اذا جاءنااطفال والان معي منه طفلين وهو يطلب مني ان اذهب معه وان اخذ ابنائي من طليقي معي وهو مستعد لتربيتهم ولكني قلت له اهلي لن يرضو بان اخذ ابنائي وحتى ابوهم لن يسمح لي بان اخذ الاولاد معي علما بان الابن الكبير مع والده

    فقال لي لماذا طليقك يتحكم بك حتى وانتي عندي يربطك بالاولاد حتى تكوني بعيده انتي واولادي عني وهوالان يحاول بي ان اذهب معه الي المدينه التي يسكن فيهاالصراحه انا بودي ان اذهب معه لاني رايت منه حسن عشرة قليل ما توجد في رجل انسان جدا رائع ولا اتمنى ان افقدة وافضل ان يقوم هو بتربية ابنائه ولكني محترة لاني اعرف ان اهلي سيعارضون ذهابي معه بالذات امي لانها تريد ان ابقى مع اولادي من طليقي رحمه باولادي واتمنى ان اجد عندكم الحل

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2006-03-15

    د. إبراهيم بن صالح التنم


    أشكر لك ثقتك , واتمنى لك حياة سعيدة .

    أولاً : هذا الشرط الذي اشترطه الأهل على الزوج يعتبر من الشروط الصحيحة في عقد النكاح , فما دام أنه وافق عليه فيجب الوفاء به ؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( المسلمون على شروطهم ) . وعليه أن يتحمل الأثر الناتج عن ذلك .

    ثانياً: في حال تعذر الوفاء بالشرط يثبت لك الخيار بين أمرين : إما أن تتنازلي عن هذا الشرط وتذهبي معه محافظة منك على حياتك الزوجية- والأهل يمكن إرضاؤهم بعمل زيارات على فترات متقاربة – وإما أن تتنازلي عن هذا الشرط لأنه حق لك , لكنني أخشى أن تسوء العلاقة بينكما بتصرفات من الزوج تتأثر بها الحياة الزوجية .

    ثالثاً: بالنسبة للأولاد من الزوج الأول , على الزوجة أن تتأمل في حال والدهم إن كانت علاقته مع الأولاد أنه لا يزورهم إلا نادراً فيمكن أن تتفاهم معه على أنه بزيارتها لأهلها يمكنه أن يلتقي بهم , وأما إن كانت علاقته بهم قوية وهو كثير الزيارة لهم , فيستأذن منه أن يسمح لأولاده بأن يذهبوا مع أمهم على أن يلتقيهم عند زيارتها لأهلها , وإن لم يأذن الزوج في هذا فهو أحق بأولاده ما دام أنه صالح للحضانة .

    رابعاً : عليك - أختي الكريمة - أن تكثري من الدعاء وسؤال الله تعالى أن يشرح صدرك للخيرة الحسنة لك ولأولادك , ومن ثَم اتخذي من تثقين به من الأقارب أن يكون واسطة خير بينك وبين أهلك من جهة , وبينك وبين زوجك الأول من جهة أخرى .

    وأخيراً أقول لك : عليك أن تفكري في سعادتك أولاً ثم في الأولاد والأهل . " ابدأ بنفسك ثم بمن تعول " .
    أشكرك مرة أخرى , وأتمنى لك مزيداً من التوفيق والسداد .

    • مقال المشرف

    الرحلة الحفراوية

    حطت طائرتي في مطار (القيصومة) على إطلالة شتوية رائعة، الحرارة لم تتجاوز 7 مئوية، ومع ذلك فقد شعرت بالدفء مباشرة حين احتضنت عيناي ذلك الشاب المنتظر بلهفة على بوابة الاستقبال، أبديت له اعتذاري لما تسببت له من إزعاج بحضوره من (حفر الباطن) في هذا الوق

      في ضيافة مستشار

    د. سعدون داود الجبوري

    د. سعدون داود الجبوري

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات