سلامة المريض الوهمي .

سلامة المريض الوهمي .

  • 8649
  • 2008-02-12
  • 1991
  • رمضان عبدالله


  • أعاني من(توهم المرض ) فإذا تحدث أحد أمامي مثلا عن صداع ، يصيبني صداع مباشرة وهكذا ، وإذا مرضت مرضاً بسيطاً أعتقد أنه المرض القاتل ، أخاف من الذهاب للطبيب .

    تصيبني أحيانا نوبات من الخوف والهلع الشديد في الأماكن الواسعة أو في حالات النظرللضوء الشديد : يدق قلبي بشدة ، ثم أعرق ، تصيبني رعشةوتقلصات عضلية في الأطراف ، أشعر بضيق في النفس وزغللة البصر ، أشعر ببرد شديد في الأطراف السفلية و(أتشاهد) وتستمر هذه الحالة عدة دقائق .

    أعتقدت أنني مصاب بأمراض جسمية ، وبعد جهاد شاق وطويل مع النفس زرت الطبيب وقمت بعمل فحوصات طبية للدم والقلب والكلي وغيره والحمد لله سليمة وبنيتي الجسمانية جيدة جدا .

    تعرضت منذ 15 سنة لصدمة نفسية (صدمة الفقدان ) .
    سؤالي / ما هو تشخيص هذه الحالة ؟ وكيف يمكن التخلص منها ؟ وهل يوجد أمل بالشفاء منها نهائياً ؟؟
    ملحوظة / أخشى الذهاب للطبيب النفسي لأسباب اجتماعية

    كلي رجاء في أن أجد لديكم النصيحة والإفادة الأخوية، وأن تأخذوا بيدي للتخلص من هذه المشكلة التي تنغص على حياتي . وبارك الله فيكم

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2008-02-13

    د. وائل فاضل علي


    بسم الله الرحمن الرحيم .

    الأخ العزيز :

    السلام عليكم ورحمة الله .

    إن ما تعانيه هو نوع من الخوف المرضي وتوهم المرض وهو حالة في الحقيقة ليست صعبة في العلاج وليست سهلة وما يمكن أن نقدمه لك هنا هو الإرشاد وليس مع الأسف العلاج النفسي الذي تتطلبه حالتك هذه فمثل هذه الحالات تحتاج إلى جلسات علاجية وجلسات استرخاء وهي كما قلت لك ثق حالة يمكن أن تشفى منها بسرعة إذا ما اقتنعت حضرتك بالذهاب إلى الطبيب النفسي أو المعالج النفسي لأن حالة القلق هذه المتولدة لديك والتي هي نتيجة الخوف من حالات الإصابة بالمرض ولو تتبعنا حالتك من فترات زمنية طويلة نجد أن هناك ما يبرر هذه المخاوف والتي يمكن أن تكون تعرضت إلى خبرة مؤلمة مباشرة أو غير مباشرة وهي خبرة كما قلت لك مؤلمة وليست سهلة كبتت في عقلك الباطني وتسبب لك مثل هذه المخاوف وهي تحتاج إلى حالة من التحليل النفسي والعلاج السلوكي كالاسترخاء .

    أخي العزيز :

    ما أريد نصحك به الآن ومن خلال هذا الموقع هو أن تقوي ثقتك بنفسك وإيمانك أن ما مكتوب عليك مكتوب وأن المرض هو حالة طبيعية يصاب بها الإنسان السوي اكرر عليك الإنسان السوي هو الذي يصاب بالمرض وهو الذي يدرك بأنه مريض في هذه الفترة وأنه يبحث عن العلاج ولذلك أقول لك إنه سوي وله قدرة على إدراك حالته وواقعه وهذا ما أنت عليه أنت واع مدرك لحالتك وهذا مفتاح نجاح وسرعة النجاح لأي علاج يقدم لك وعليك أن تبدأ بعلاج نفسك أنت أولا من خلال تذكر الكلمات الآتية :

    إنني سليم ومعافى وهذه أوهام علي أن أحاربها وأنا أقوى منها بإذن الله.

    تذكر هذه الكلمات واذكرها كلما راودتك هذه الحالة وعندما ترى شخص مريض حاول أن تتجاهل ما به ولا تفكر به ولا تسأل عن حالته لأنها لاتعنيك فكر بهذه الطريقة وتذكر الكلمات التي كتبتها لك وتذكر بأن الإنسان السوي يمرض ويشفى وكلما كان بإرادة أقوى وثقة بالنفس أكبر كلما تشافى أسرع .
    تمنياتي لك بالشفاء وأنت سليم معافى ولا تفكر بغير ذلك أبدا على طول الوقت .

    أمنياتي لك بالسلامة والموفقية بالعمل والحياة وتذكر كلماتي .

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2008-02-13

    د. وائل فاضل علي


    بسم الله الرحمن الرحيم .

    الأخ العزيز :

    السلام عليكم ورحمة الله .

    إن ما تعانيه هو نوع من الخوف المرضي وتوهم المرض وهو حالة في الحقيقة ليست صعبة في العلاج وليست سهلة وما يمكن أن نقدمه لك هنا هو الإرشاد وليس مع الأسف العلاج النفسي الذي تتطلبه حالتك هذه فمثل هذه الحالات تحتاج إلى جلسات علاجية وجلسات استرخاء وهي كما قلت لك ثق حالة يمكن أن تشفى منها بسرعة إذا ما اقتنعت حضرتك بالذهاب إلى الطبيب النفسي أو المعالج النفسي لأن حالة القلق هذه المتولدة لديك والتي هي نتيجة الخوف من حالات الإصابة بالمرض ولو تتبعنا حالتك من فترات زمنية طويلة نجد أن هناك ما يبرر هذه المخاوف والتي يمكن أن تكون تعرضت إلى خبرة مؤلمة مباشرة أو غير مباشرة وهي خبرة كما قلت لك مؤلمة وليست سهلة كبتت في عقلك الباطني وتسبب لك مثل هذه المخاوف وهي تحتاج إلى حالة من التحليل النفسي والعلاج السلوكي كالاسترخاء .

    أخي العزيز :

    ما أريد نصحك به الآن ومن خلال هذا الموقع هو أن تقوي ثقتك بنفسك وإيمانك أن ما مكتوب عليك مكتوب وأن المرض هو حالة طبيعية يصاب بها الإنسان السوي اكرر عليك الإنسان السوي هو الذي يصاب بالمرض وهو الذي يدرك بأنه مريض في هذه الفترة وأنه يبحث عن العلاج ولذلك أقول لك إنه سوي وله قدرة على إدراك حالته وواقعه وهذا ما أنت عليه أنت واع مدرك لحالتك وهذا مفتاح نجاح وسرعة النجاح لأي علاج يقدم لك وعليك أن تبدأ بعلاج نفسك أنت أولا من خلال تذكر الكلمات الآتية :

    إنني سليم ومعافى وهذه أوهام علي أن أحاربها وأنا أقوى منها بإذن الله.

    تذكر هذه الكلمات واذكرها كلما راودتك هذه الحالة وعندما ترى شخص مريض حاول أن تتجاهل ما به ولا تفكر به ولا تسأل عن حالته لأنها لاتعنيك فكر بهذه الطريقة وتذكر الكلمات التي كتبتها لك وتذكر بأن الإنسان السوي يمرض ويشفى وكلما كان بإرادة أقوى وثقة بالنفس أكبر كلما تشافى أسرع .
    تمنياتي لك بالشفاء وأنت سليم معافى ولا تفكر بغير ذلك أبدا على طول الوقت .

    أمنياتي لك بالسلامة والموفقية بالعمل والحياة وتذكر كلماتي .

    • مقال المشرف

    إرهاق المراهق

    تفاجؤ الوالدين بانحراف الولد مؤشر قوي على أن هناك بعدا ما بين المربي والمتربي، والمصيبة تكمن في نتائج هذا التفاجؤ المفجعة أحيانا. وإصرار الوالدين على أنه لم تكن هناك أية إرهاصات أو مؤشرات سبقت الإعلان عن هذا الانحراف من قبل المراهق، أو اكتشاف

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات