الحبة المؤلمة ( 1/2 )

الحبة المؤلمة ( 1/2 )

  • 8477
  • 2008-01-20
  • 2068
  • sanaa

  • يعاني والدي البالغ من العمر 65 سنة من وجود حبة بالساعد(وراء الساعد اي جهة العضم وليس جهة العضلة)
    هذه الحبة موجودة منذ ما يقارب 20 سنة،

    وهي في الغالب ليست مؤلمة،لكن عند ملامسة هذه الحبة لاي شئ مهما كان فانها تسبب لوالدي الالم،وهذا الالم يختلف حسب اختلاف الشئ الذي اصطدمت به الحبة فان كان صلبا فانه يسبب ألما بالغا لوالدي.

    عرض والدي هذه المسألة على اطباء الامراض الجلدية لكن دون جدوى بحيث انهم لم يقترحوا على والدي اي دواء، غير انهم يكادون ان يجمعوا على ضرورة اجراء عملية لازالتها،غير ان والدي لم يقتنع بهذه الفكرة لعدم قدرة الأطباء على الجزم بامكانية عودة هذه الحبة من جديد بعد العملية في المستقبل.

    والغريب في الامر ان لهذه الحبة ارتباط شديد بالحالة النفسية لوالدي ،فبمجرد ان تواجهه اي مشكلة ما فان الحبة تؤلمه ،وايضا حسب درجة المشكلة ، فان كانت مشكلة كبيرة فان الالم يكون اشد.

    ولا يخفف عنه هذه الالام سوى وضع قطعة ليمونة وعصرها على الحبة وربطها. فما تفسيركم لهذه الحالة؟
    وهل لهذه الحبة اي ارتباط بالاعصاب؟
    وبما تنصحون؟ ولكم جزيل الشكر

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2008-01-25

    د. خلدون مروان زين العابدين


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    شكرا على طلب الاستشارة وإن شاء الله يكون في جوابي هذا النفع والشفاء للوالد العزيز:

    في البداية كون هذه الحبة قديمة مزمنة وحسب قولك أكثر من 20 سنة يعني ارتباط نفسي بها وخوف كامن من سبب ظهورها وعدم شفائها طوال الفترة الماضية ويزيدها عدم التوصل لحل منطقي مقنع للوالد بإزالتها وهذا كله يزيد المخاوف والقلق وبالتالي رفض إجراء العمل الجراحي ، وفيما يتعلق بالقصة السريرية فهي في الواقع ناقصة بعض الشيء ولست ادري إن كان الوالد يعاني من أي مرض مزمن سابقا كالسكري أو الضغط أو ارتفاع الشحوم أو الكولسترول أو وجود مرض عصبي مزمن مثل الورم العصبي الليفي مثلا، ولذلك حتى اجزم بالعلاج الناجع إن شاء الله الأفضل تزويدي ببقية التفاصيل إن أمكن وعلى كل حال فإن ارتباط شدة الألم بطبيعة المصدر المؤلم عضوي كان أو نفسي شيء طبيعي لتراكم أفكار غامضة عن طبيعة الحبة وكيف ستؤول الأمور في تركها أو نزعها جراحيا أي أن الألم النفسي غالبا وكما هو معروف أشد وطأة من الألم العضوي ولكن إذا كنت تريدين رأي الخاص بالحالة فهي كما يلي :

    إن غياب ارتباط الحبة بأي مرض عضوي أو ليفي عصبي أو ورمي لاسمح الله يجعلني أشجع الوالد على إزالة الحبة وفحصها نسيجياً تشريحيا مرضيا للوصول لأساس المشكلة وتحديد السبب المرضي الحقيقي وبالتالي إزالتها من الساعد تريح الوالد نفسياً وبوصول النتائج بسلامتها من أي آفة خطيرة لاسمح الله يساعد على تخطي المشكلة والوصول للشفاء النهائي بإذن الله وبالطبع لابد من تشجيع الوالد على التوكل على الله والأخذ بالأسباب لحل المشكلة جراحيا وإن شاء الله الشفاء نهائي وفي تصوري مبدئيا أن السبب وراءها ورم حميد أو كيس دهني تحت الجلد وهو غالبا غير خطير والشفاء نهائي بإذن الله جراحيا.
    وفي الختام لايسعني إلا أن أشد على يد الوالد الغالي وحثه على التوكل على الله والقبول بالعمل الجراحي مع الفحص النسيجي . مع تمنياتي له وللجميع بدوام الصحة والسعادة .

    ملاحظة هامة جدا: في حال لديكم أي نتائج لاستقصاءات مجراة للوالد سابقا أو ترغبون بمزيد من الاستفسارات يمكنكم التواصل معي عبر موقعكم الرائع المستشار .

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

    • مقال المشرف

    قنوات الأطفال وتحديات التربية «1»


    أكثر من ثلاثين قناة تنطق بالعربية، تستهدف أطفالنا، بعضها مجرد واجهة عربية لمضامين أجنبية، وبعضها أسماؤها أجنبية، وكل ما فيها أجنبي مترجم، ومدبلج بمعايير منخف

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات