زوجي يعشق محرمته !

زوجي يعشق محرمته !

  • 7485
  • 2007-10-22
  • 4182
  • شاما


  • أنا متزوجة منذ سنتين و لدي طفلة
    تزوجت زوجي عن اقتناع مني و حب نتج في فترة الخطبة رغم أن أهلي أرادوا مني أن أتطلق قبل يوم واحد من الزفاف بسبب أنهم قالوا أنه بخيل و لكني أنا لم أرى هذا فيه

    و لكن المصيبة أنني بعد ما عارضت أهلي و تزوجته رغم عنهم الآن أطلب الطلاق منه ليس بسبب بخله فقط و لكن اكتشفت أنه على علاقة محرمة مع فتاة محرمة عليه
    (أي أنها من محارمه)
    حيث أنني رأيته بعيني معها في مواقف مخلة للأدب و للشرع

    و سمعته يحادثها كل يوم تقريبا بالتليفون بكلام معسول و حب و غرام و عندما ناقشته بموضوعها و بحرمانية ما يفعلونه قام بضربي ضربا مبرحا
    فتركته و عدت إلى منزل أهلي و الآن صرلي شهرين عند أهلي و هو يرفض أن يطلقني

    و قال لي أنه يحبني و يريدني أن أعود و أنكر كل شئ و أخبرني أنه فقط معجبا بها و أنه كان يريد زوجة مثلها و لكنني لست مثلها لا شكلا و لا مضمونا
    أخبرته أن هذا لا يبرر تصرفاته القذرة و المخلة للأدب معها و تقصيره معي بحقوقي الزوجيه

    ماذا أفعل دلوني أنا و أهلي مصرين على رأينا و هو الطلاق لأنه يرتكب الحرام و يريدني أن أستر عليه و لكن عندما كشفته قام بضربي و سبي أمام أهله

    و المشكلة أن أهله أخبروني الآن أنهم كانوا يعلمون أنه يحب و يعشق هذه الفتاة المحرمة و لكنهم كانوا يقولون أنه طيش شباب و أنه عندما يتزوج سوف يتوب و يقلع عن هذه العلاقة

    و لا أعلم مامدى العلاقة بينهم فهو لا يريدأن يخبرني شيئا و لكن يكفي مارأيت و ما سمعت و لكن ماذنب ابنتي المسكينة أن تعيش محرومة مني لأنه يريد أخذها مني

    هل أعود إليه من أجل ابنتي أم أثبت على قراري رغمما سوف يحدث لي و لها من خسارة
    دلوني ماذا أفعل؟؟؟؟؟؟؟؟

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2007-10-30

    الشيخ صالح بن عبد العزيز التيسان


    أختي الفاضلة : وفقك الله لهداه .

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    أشكر لك حسن ظنك بالموقع ومستشاريه .

    وبعد فمشاكل الحياة الزوجية متنوعة بين الصعوبة والسهولة وليست كل المشاكل التي تحدث بين الأزواج على منوال واحد غير أن منها ما يوصف أحياناً بالشذوذ والغرابة وما ذكرته عن مشكلتك أرى أنها نوع من الشذوذ في العلاقة بين رجل وإحدى محارمه , وهذه العلاقة ساهم أهل الزوج من حيث علموا أم لم يعلموا في تعميقها عندما علموا بها ولم يقوموا بعلاجها في بدايتها حتى كبرت وصارت واضحة على الزوج غير أن المشكلات مهما صعبت فلا بد من السعي لحلها والهروب من ساحتها لن يمكن الراغب في العلاج من تحقيق مراده.

    إن المواجهة العنيفة مع الزوج وتوبيخه على هذه العلاقة غير الشريفة لن يزيده إلا عنادا وتعلقا بل رأيت حينما أنكرت عليه بقوة ماذا فعل بك من الضرب والسب , وهي ردة فعل لما قمت به من المواجهة المباشرة والتي لم تقدري عواقبها.

    أختي الكريمة أنت الطبيبة لزوجك المريض بهذه العلاقة الآثمة ولن يقدر غيرك على علاجه, وخصوصاً أنك ذكرت أن الزواج تم بقناعة ورغبة من الطرفين وعبر هو عن عدم رغبته في الطلاق بسبب حبه لك ولما أنعم الله عليكم به من الذرية .

    وعليه أختي الكريمة أشير عليك بالآتي:

    1- العودة إلى المنزل بعد استخارة الله فإني أرى أن قربك منه يحجم العلاقة ويسد بعض ما في نفسه من الحاجة للنساء وعلاقته بك وحاجته لك قد عبر عنه بكلمة الحب , ومهما كانت علاقته بها فلن ينال منها ما ينال منك وقد صرح بأن العلاقة إعجاب فقط .
    2- البحث عن سبب المشكلة ولماذا تكونت هذه العلاقة بينما دون غيرها من الفتيات.وما الذي يميزها مما تستطيعين توفيره له.
    3- الصراحة معه والحوار اللطيف دون تشنج ولا رفع صوت ولا حب للانتصار في الوقت الذي ترينه مناسباً له.
    3- الصلة بالله تعالى سبب للطمأنينة الأسرية فما حالكم في علاقتكم بالله تعالى (هل تحافظون على الصلوات في أوقاتها, هل تتحجبين وتبتعدين عن الخلطة بالرجال الأجانب وغيرها من حقوق الله اعمري بها بيتكم وأعينيه على أداء حقوق الله إن كان هناك تقصير.
    4- أنت لا تعلمين ما مدى العلاقة بينهما فلا تفترضي أكبر مما سمعت ورأيت .
    5- أشركي أهل الزوج في العلاج ليكفوك أمر الفتاة وليصرفوها عنه بواسطة والدها أو والدتها أو أحد إخوتها.
    6- هذه الفتاة مهما طال الزمان فلن تكون في يوم من الأيام زوجة له , وّإذا تركته لأجلها كما ترين فسوف يتزوج غيرك وغيرها وتكونين خسرت زوجك وبيتك .
    7- فكري قبل التصرف وقدري عواقب الأمور الحالية والمستقبلية لك ولابنتك .
    8- أكثري من الدعاء له ولك بالصلاح والهداية.

    أسأل الله لك الرشاد في القول والعمل والصلاح والفلاح في الدنيا والآخرة .

    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات