خائفة من شبح الحضانة .

خائفة من شبح الحضانة .

  • 6868
  • 2007-08-14
  • 1851
  • جناح الروح


  • لي ابن في عمر السنة وال3 شهور وقد قررت مع بدأ العام الدراسي لكوني طالبة جامعية أن أخذه لحضانة لعدم وجود من يرعاه من أقاربي ولكنني لم أصدق أن اعدت الأمان لطفلي في هذه العطلة فطول المدة السابقة كنت أتركه عند أم زوجي الكبيرة في السن خوفا على نفسيته ومع ذلك لا أخرج الا ودموعي تسبقني من فرط تعلق ابني في وبكاؤه الشديد في كل مرة أخرج فيها....

    أما الآن وبعد أن شعر بالأمان سأعود لأتركه؟؟ فما العمل وما هي أنسب الطرق لأستطيع بها تهيئة الموضوع لأبني بأدنى ضرر عليه

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2007-09-09

    د. العربي عطاء الله العربي


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    أختي الفاضلة جناح الروح حفظك الله ورعاك :

    اعلمي أن تعلق الطفل بأمه وتشبثه بها وخاصة في هذا السن فهو محتاج إلى حنانك وعطفك ورعايتك وابتسامتك له ، ولكن إذا كان الأمر ولا بد منه بأن تتركيه في الحضانة يجب أن تهيئي له الجو المناسب لذلك وذلك بالجلوس معه لفترات قصيرة حتى يتعود على جو الحضانة وجو الأطفال ، لا تشعريه بالإهمال أو أنك ستتركينه وتذهبي بل حاولي أن تشغليه باللعب والانسجام مع أقرانه من الأطفال ، فالطفل متى تعود على الشيء أحبه وقبله ، والطفل إذا وجد جو المرح واللعب قد ينسى أمه وأهله إلا إذا كان محتاجا إلى أكل أو شرب أو نحو ذلك من الحاجات الأساسية له .

    فلا تقلقي أختي الفاضلة : فأنت لست أول واحدة تضع ابنها في الحضانة ، وجو الحضانة أصلا مهيأ للأطفال في هذا السن ، ويجب أن تعلمي أثناء انسحابك من طفلك للذهاب إلى عملك حاولي أن لا تشعريه بذلك أشغليه بأي شيء حتى ينسى كل الذين من حوله .
    وبالله التوفيق .

    • مقال المشرف

    أعداء أنفسهم

    أصبحت لديه عادة لحظية، كلما وردت إليه رسالة فيها غرابة، أو خبر جديد بادر بإرساله، يريد أن يسبق المجموعة المتحفزة للتفاعل مع كل مثير، وهو لا يدري - وأرجو أنه لا يدري وإلا فالمصيبة أعظم - أنه أصبح قناة مجانية لأعداء دينه ووطنه ومجتمعه، وبالتالي أصبح

      استطلاع الرأي

    أحرص على ممارسة رياضة المشي
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات