زواج من أجل الانتقام !( 2/2 ) .

زواج من أجل الانتقام !( 2/2 ) .

  • 6612
  • 2007-07-20
  • 2073
  • alk2eeba

  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اشكر لكم تعاونكم معي واحب ان اوجه رسالتي للدكتورة نهى قاطرجي والتي اجابت على استشارتي مشكورة واحب ان اشكرها على اهتمامها الزائد وخاصة في اخر عبارة كتبتها وهي انها تريد معرفة الجديد وجزاها الله خيرا .

    احب ان اضيف ان اقتراحاتك ممتازة وكم تمنيت ان يأتيني ردك مبكرا لأقوم بالخطوات والحلول التي وضعتيها ولكني لن استطيع فعل هذه الحلول نظرا لأن الرد وصلني في يوم الخميس 19/7 وزواجي يوم السبت 21 / 7

    على العموم انا شاكره لكل ماقمتي به وكل مايقوم به العاملون في هذا الموقع ولكني احببت ان استفسر منك عن شيء الا وهو نظرا لحدوث الزواج لا محالة فهل من حقي ان ارفض ان يقوم زوجي بلمسي ولا في هذا اثم كذلك احب ان اعرف هل علاقتي به وفي حالة دخوله علي تعتبر من الزنا ام لا نظرا لان عقد زواجنا غير صحيح كما اسلفتي في ردك ؟ وشكرا لكي
    الحزينة الكئيبه

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2007-07-22

    د. نهى عدنان قاطرجي


    أختي الكريمة : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    أما وقد حدث الزواج وأصبح ما تحدثنا عنه من الماضي، والله عز وجل يقول: (( عسى أن تكرهوا شيئاً ويجعل الله فيه خيراَ كثيراً )) من هنا فأنا لا أرى أمامك إلا السعي الجاد لإنجاح هذا الزواج على أمل أن تبدئي حياة جديدة سعيدة بإذن الله ، وهذا يتطلب منك أمورا عدة:
    1-لا أرى أن تمتنعي عن زوجك، فالعقد صحيح وليس بزنا ،وإن كان هناك إثم فهو يقع على أهلك وزوجك الذين أكرهوك على الزواج .

    2-إذا استطعت في خطوة أولى أن تجلسي مع زوجك جلسة عتاب ومصارحة، فافعلي وحاولي أن تحنني قلبه نحوك، وأخبريه أن كرامتك وشرفك من كرامته وشرفه إنه الآن ولي أمرك، وأن ما يسعده يسعدك وما يحزنك يحزنه، وقولي له بأنه إذا كان لا زال مصرا على الإساءة إليك بطلاقك بعد شهر فاطلبي منه أن يفعل ذلك قبل الدخول مع بيان رغبتك بالتنازل عن المهر إذا كان هذا يمكن أن يحل المشكلة .

    3-إذا رأيت أن هذا الكلام الذي ورد في الفقرة الأولى يمكن أن يزيد من عناد زوجك لإحساسه بأنك تتكبرين عليه فأجلي الحديث معه إلى وقت آخر حتى تهدا النفوس وتصفى النوايا.

    4-حاولي أن تفتحي صفحة جديدة مع زوجك ، علما بأن هذا الأمر قد يكون صعبا في البداية لوجود بعض الآثار القديمة، ولكن مع الوقت قد يزول هذا الأمر ،إلا أن ذلك يتطلب منك جهدا وصبرا وتحملا للإهانات التي يمكن أن تسمعيها من زوجك أو من عمتك، إلا أنك بصبرك وحسن معاملتك لزوجك وعائلته يمكن أن تتغلبي على هذا الموضوع ، وأذكرك هنا قول الله عز وجل : (( ادفع بالتي هي أحسن فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم وما يلقاها إلا الذين صبروا وما يلقاها إلا ذو حظ عظيم)) .

    5-لا تنسي يا عزيزتي أنه لا يوجد شيء ثابت ، و تذكري" إن قلوب الناس بين إصبعين من أصابع الرحمن يقلبها كيف يشاء" فاطلبي من الله سبحانه وتعالى أن يرقق قلب زوجك عليك ولا تقنطي من رحمة الله، فالله عز وجل يقول : (( فإنه لا يقنط من رحمة الله إلا القوم الكافرون )).
    وفقك الله .

    • مقال المشرف

    قنوات الأطفال وتحديات التربية «1»


    أكثر من ثلاثين قناة تنطق بالعربية، تستهدف أطفالنا، بعضها مجرد واجهة عربية لمضامين أجنبية، وبعضها أسماؤها أجنبية، وكل ما فيها أجنبي مترجم، ومدبلج بمعايير منخف

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات