أنا ظالمة .. أنانية .. حقودة !

أنا ظالمة .. أنانية .. حقودة !

  • 6413
  • 2007-07-03
  • 3393
  • ريما


  • السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    انافتاه في العشرين من عمري ترتيبي قبل الاخير بين اخوتي
    اعيش في جو ملئ بالدلال لي انا بالذات من جميع اخوتي حتى اختي التي تصغرني بعام وهي اصغرنا تدللني واكبر دلال اجده من امي الى الان لا يوجد مشكله

    لكن المشكله هي انني نشأت اتكاليه الى حد كبير حتى كأس الماء لا أأخذه بمفردي فكل شي اطلبه من اخواتي كثيرا مايلبونه بصدر رحب وان لم يلبوا ما اريد فأمي لن تدعهم ونشأت خائفه لابعد الحدود من كل شي ومازلت عند اهلي الطفله الصغيره الخائفه التي لا يعتمد عليهاويخاف عليها من كل شي رغم اني في العشرين!!

    كنت في دراستي الابتدائيه المتفوقه لابعد حد ثم بدأ مستواي يقل الى ان تخرجت من الثانوي رغم اني مازلت متفوقه لكن ليس التفوق الذي اطمح اليه ودخلت الكليه في تخصص علمي ونجحت ولله الحمد في هذا السنه بجيدجدا لاني لم اكن اذاكر الاوقت الامتحان فطيله العام اخواتي من يحلون لي الواجبات ولن يستطيعوا الرفض فامي لن تدعهم حتى وقت الامتحانات قلت لهم ياليت تذاكرون عني وتمتحون عني وكنت صادقه في هذه الامنيه

    ولقد ندمت الان بعد ان رايت من اعرفهم من الاوائل على الاقسام ومن المتميزين لكني احب الراحه لابعد حد ولا اريد عمل شي فماذا افعل؟

    اناظالمه فكل موقف اجدله مبررا لمصلحتي وقد يتغير رايي في نفس الموضوع على حسب المصلحه فمثال بسيط جدا على ذلك كأن تضع اختي ورقه على الحاسب لتحجزه لتعود بعد الصلاه اليه فلا اهتم واجلس على الحاسب لكن لوكنت انا من وضع الورقه فسيندم من يعاملني كما اعامله واعلم ان هذا

    ظلم لكن احب كل شي لنفسي
    انا انانيه جداًو احقد على الجميع احقد حتى اجد اثر هذا الخلق في نفسي من هم وحزن
    عندما لااحصل على مااريد تراني كطفله لم تتعدى السادسه فغضب لابعد الحدود وكأن الجميع خدم عندي!!

    من جهه اخرى انا خارج البيت كنت الخلوقه وكان ذلك بسبب خجلي الشديد لكن الان اصبح خجلي اقل واصبحت اخلاقي اسوأ

    وانا احسب ملتزمه فلا غناء ولا مسللات ولا افكر ابدا بان انقص من حجابي اوان انتهج سلوكاً سيئا لكن الالتزام ابعد من ذلك اتمنى حسن الخلق وصفاء النفس لكن؟

    كرهت اتكاليتي اشعر اني عاجزه رغم اني بصحه ولله الحمد لكن اعتدت على ذلك طيله عمري فكيف لي ان اتركه وانا في العشرين

    كم اتمنى ان اعيش بشخصيه متميزه بعيده عن الاتكاليه والخوف والانانيه والحقد والظلم وغيرها من سوء الخلق

    انتظر ردكم واتمناه
    بارك الله في جهودكم..

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2007-07-09

    د. حنان محمود طقش


    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .

    يقال إن التشخيص نصف العلاج وها أنت قد وضعت يدك على نقاط ضعفك وعيوبك الشخصية فتذكري قول ابن خلدون إن تربية النفس تكون بتعويدها ما تكره، فانظري أين يكون هواك وخالفيه.

    لعدالة رب العالمين طرق لا تعد ولا تحصى فمن آثار الأنانية التي تنتج عن تدليل الشخص فقدان هذا المدلل الثقة في ذاته وفي قدرته على الفعل والإنجاز كباقي من حوله فيحقد عليهم رغم استغلاله لهم لأنه عاجز عن أن يكون مثلهم ولا يستطيع الاستغناء عنهم فيعيش في حالة ترقب للثورة والتمرد عليه وعلى حاجته والتي لا بد آتية في لحظة ما.

    مشكلتك ذات شقين نفسي اجتماعي وديني أما من حيث الدين فإن سلوكك يهددك بخسارة عظيمة يوم الحساب. ذكري نفسك بأن تدينك ليس مجرد حجاب وصلاة بل اقتداء بسنة النبي عليه الصلاة والسلام وأنه قال إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق فهل ترضين لنفسك أن تكوني مخالفة لسنة الحبيب المصطفى بأنانيتك وسوء خلقك، وكيف ترغبين عن سنته وترجين شفاعته يوم الدين.

    تعوذي بالله من سوء الخلق بدل ما لمسته بين سطورك من إعجاب خفي به وكأنه تميز يتيح لك ما لا يتيح لغيرك. يوم الحساب لن تشفع لك أمك في حقوق العباد التي تعتدين عليها فإن كان الرحمن الرحيم يتجاوز عن حقوقه من عبادات فيغفر لمن استغفر إلا أن حقوق العباد لا يغفرها استغفار فاستعدي من اليوم لمثل هذا اليوم العظيم حين يأتي كل من ظلمته ليقتص منك فيأخذ بعض حسناتك ويلقي عليك بعض سيئاته لماذا تختارين الخسران يوم الدين لمجرد الكسل وعدم تعودك تحمل المسئولية حتى عن نفسك.

    أما من الناحية النفسية فأنت ترعي بذرة شخصية مضطربة مكروهة ممن حولها فإن استحملك إخوتك كرامة لوالدتهم لن يفعل باقي الناس فتضطرين عندها لتزدادي شراسة وبعدا عن التهذيب إلى الحد الذي تصبحي فيه منبوذة اجتماعيا فهل هذا ما تستحقين أو ما تريدين لنفسك ففي يوم ستجدين نفسك وحيدة وقد انفض الناس من حولك فلا من معين ولا من محب ولا حتى مجاور تنفسين فيه غضبك وتتطاولين عليه.

    يقال أن سوء الخلق سهل مقارنة بحسن الخلق لكن الحلم بالتحلم والعلم بالتعلم فيمكنك أن تغيري ما بنفسك إذا بحثت حولك عن شخصية طيبة معطاءة وجعلتها نموذجا لما تكون عليه الشخصية السوية، واطلبي ممن حولك وأولهم والدتك بتكليفك ببعض المسئوليات ستجدي بالطبع كراهة للعمل في البداية ولكنه مثل التدين له حلاوة لا يعرفها إلا من خبرها.

    بعد اعترافك بذنبك وتقصيرك الذي لا تلامي عليه وحدك بل تحمل أمك وزره أيضا وجميع من يرضى ويسمح لك باستغلاله يجب عليك أن تزيدي دافعتيك لتغيير عيوبك الشخصية فلا تعتمدي على دعم والدتك أطال الله عمرها ولا على طول لسانك، ولا تجعلي اليوم والآن أكبر همك بل انظري لما ستئول إليه حالك وابدئي من اليوم السعي لتحقيق ما تريدين لنفسك في الدنيا والآخرة.

    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات