من علاقة محرمة لزواج متعثر .

من علاقة محرمة لزواج متعثر .

  • 6270
  • 2007-06-20
  • 2862
  • عبد رب النبي


  • السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته’ و الصلاة و السلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد و على آله و صحبه السلام
    أما بعد

    اخوتي في الله بدون مقدمات. أنا شاب أبلغ من العمر 29 كانت لي مند 3 سنين علاقةغير شرعية مع انسانة أحترمها سنها الآن 24 سنة, تفارقنالمدة سنة ثم عدنا لبعضنا البعض لكن في هده المرة بنية الزواج,(خطبتها من أسرتهاوحدي دون رضاء والدي لأني لملا أزال عاطلا عن العمل) قبل 5 أشهر حدتث أمور عديدة أهمها أني عدت الى طريق الله بفضله تعالى, الأمر الدي تسبب في بغض سوء التفاهم مع أسرة هده الانسانة لكونهاترى في الامتتال الى شرع الله نوعا من التخلف (الحجاب, عدم خروجها الا بادن زوجها...)

    المهم أنها لم تكن تحترم ماأقول لها.سامحت المرة 1.2.3.4.5 الى أن فاض الكيل (لكي لا أكون ضالما فالأمور التي لم تكن تحترمني فيها تتعلق بكرامة لرجل مثلا: تتحدث مع آخر...) بالاضافت الى عدم اقتناع والدي بعائلتها.

    بدأت أبتعد شيئا فشيئاعنها أقلل من المكالمات و اللقاء بها ... لم تستصغ الأمر تلح و تلح على اللقاء, و لكي تقنعني أنها تبدلت لبست الحجاب لفترة ثم نزعته لأن أمها أمرتها بدلك حسب قولها.
    (أحس أن البنت طيبة و تريد طريق الله لكن أهلها و عالمها لا يسمح) ولكي أنقدها كما تقول من دلك الوسط أنا لا أستطيع نظرا لعائلتي و كوني لا زلت أدرس.

    خلاصة هدا أنني كلما بعدت عنها تفعل في نفسها شيء يضرها مثلا كشرب مواد سامة, أن ترمي بنفسها من النافدة (والله هدا ما حدث عند انفصالنا المرة الاولى)
    الآن هي مصابة في قلبها و ستجري عملية حسب قول الطبيب و لا تريد أن تخبر أهلها كي يندموا كما تقول. (علمت بهدا عن طريق صديقة لها)
    تتصل بي الآن أقول لها أنني مسافر و لكن عملها قريب مني يعني في أي لحظة ممكن تكشفني.

    أريد أن أتتخلص من هدا المشكل أولا لارضاء ربي ووالدي ولا أريدأن أحس بالدنب اتجاههاو الله تعبت.
    أشكركم على تفهمكم و أستسمح على أسلوب التعبير
    و الله المستعان

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2007-06-21

    أ.د.علي أسعد وطفة


    بسم الله الرحمن الرحيم .

    أخي الفاضل عبد رب النبي :

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    قرأت رسالتك وتمعنت فيها وإنني أرى أن أسس وشروط العلاقة التي تربطك بالمرأة التي تتحدث عنها غير كافية لتحقيق زواج يقوم على أساس علاقة إنسانية متكاملة . فهناك تناقض في القيم والمعايير التي تسود في وسط كل منكما فهي تنتمي إلى وسط منفتح نسبيا وأنت تنتمي إلى وسط تسوده القيم والمعايير الأخلاقية والدينية وهذا الاختلاف والتناقض قد يؤدي إلى التنافر في المستقبل القريب والبعيد .

    ولكن وكما ذكرت في رسالتك فأنت أقمت علاقة محرمة معها وهذا يعني أنك ملزم أخلاقيا وإنسانيا بالزواج منها ويبدو لي أن الفتاة تحبك والزواج قد يصلح ما أفسدته العلاقة الماجنة فإذا رأيت وأنت أدرى أنه يمكن التوفيق بينكما فيما يتعلق بالمعايير والقيم والسلوك فإنه الأجدى بك أن تتجوزها على سنة الله ورسوله وأن تهتدي أنت وإياها إلى ما من شأنه إرضاء الله والقيم والدين . وكما يبدو لي هي راغبة وقد يصلحها الزواج حيث ستكون بعيدة نسبيا عن تأثير الأهل الذين كما أعلنت يدفعون الفتاة إلى سلوك قد يختلف مع القيم التي تراها مناسبة لك ولأسرتك .

    وأنا شخصيا أرجح أن تتزوجها لأنك ملزم وجدانيا وأخلاقيا بالزواج منها لإصلاح ما وقع فأنت مسئول وجدانيا عن إقامة العلاقة اللاشرعية معها ولذلك عليك أن تصلح الأمر وأن تصل وإياها إلى اتفاق إنساني وأخلاقي علّ الله سبحانه وتعالى يغفر لكما ما تقدم من الذنب فتزوجا على سنة الله ورسوله وتقيما أسرة سعيدة بإذن الله. باركك الله .

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2007-06-21

    أ.د.علي أسعد وطفة


    بسم الله الرحمن الرحيم .

    أخي الفاضل عبد رب النبي :

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    قرأت رسالتك وتمعنت فيها وإنني أرى أن أسس وشروط العلاقة التي تربطك بالمرأة التي تتحدث عنها غير كافية لتحقيق زواج يقوم على أساس علاقة إنسانية متكاملة . فهناك تناقض في القيم والمعايير التي تسود في وسط كل منكما فهي تنتمي إلى وسط منفتح نسبيا وأنت تنتمي إلى وسط تسوده القيم والمعايير الأخلاقية والدينية وهذا الاختلاف والتناقض قد يؤدي إلى التنافر في المستقبل القريب والبعيد .

    ولكن وكما ذكرت في رسالتك فأنت أقمت علاقة محرمة معها وهذا يعني أنك ملزم أخلاقيا وإنسانيا بالزواج منها ويبدو لي أن الفتاة تحبك والزواج قد يصلح ما أفسدته العلاقة الماجنة فإذا رأيت وأنت أدرى أنه يمكن التوفيق بينكما فيما يتعلق بالمعايير والقيم والسلوك فإنه الأجدى بك أن تتجوزها على سنة الله ورسوله وأن تهتدي أنت وإياها إلى ما من شأنه إرضاء الله والقيم والدين . وكما يبدو لي هي راغبة وقد يصلحها الزواج حيث ستكون بعيدة نسبيا عن تأثير الأهل الذين كما أعلنت يدفعون الفتاة إلى سلوك قد يختلف مع القيم التي تراها مناسبة لك ولأسرتك .

    وأنا شخصيا أرجح أن تتزوجها لأنك ملزم وجدانيا وأخلاقيا بالزواج منها لإصلاح ما وقع فأنت مسئول وجدانيا عن إقامة العلاقة اللاشرعية معها ولذلك عليك أن تصلح الأمر وأن تصل وإياها إلى اتفاق إنساني وأخلاقي علّ الله سبحانه وتعالى يغفر لكما ما تقدم من الذنب فتزوجا على سنة الله ورسوله وتقيما أسرة سعيدة بإذن الله. باركك الله .

    • مقال المشرف

    قنوات الأطفال وتحديات التربية «1»


    أكثر من ثلاثين قناة تنطق بالعربية، تستهدف أطفالنا، بعضها مجرد واجهة عربية لمضامين أجنبية، وبعضها أسماؤها أجنبية، وكل ما فيها أجنبي مترجم، ومدبلج بمعايير منخف

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات