هربت منهم فكيف أهرب من نفسي

هربت منهم فكيف أهرب من نفسي

  • 5437
  • 2007-05-09
  • 2793
  • خالد


  • انا شاب عمري 27 سنه حياتي الماضيه لم انجز فيها شئ سوى الدراسه الى الثانويه ولدت من اب اسمه مشكل وام اسمها مشكله ترتيبي بين الابناء التسعه الثالث وبين الذكور الاثنين.....الاول.

    الاب يعمل كالاباء الاخرين ويعود ظهرا ويجلس في البيت وخروجه قليل واصدقائه نادرين ومعارفه كثر بسبب موقعه الوظيفي المرموق في العسكريه ولولا اننا من قبيله تجتمع بين فتره وفتره لما عرفنا الناس والام لاتعمل ولكنها تعمل الكثير في البيت من مشاكل تثير ابي فيظطر لفقد اعصابه معها فهي لا استطيع القول انها لاتفهم اوامره لكن (تسطلطخ) ابي وابي يقف لها بالمرصاد فعشنا في مشاكل حتى وصلت عمر 25 سنه وكثير مااذهب بامي لبيت اخوالي والان هدأ الوضع قليلا ..لم ينتهي ولكن كأي بيت يوجد به مشاكل .......

    المشكله اني اعاني مشاكل نفسيه كثيره بدا من الاكتئاب الى القلق الى الرهاب الاجتماعي الى الوسواس القهري يعني مجمع للامراض النفسيه ذهبت الى دكتور في جده عندما كنت ادرس الجامعه التي فصلت بعد سنه ونصف منهاولم يتكلم معي كثيراوقال استخدم سيروكسات وفعلا اول يوم لااستطيع ان اصف مدى سعادتي وبعد ذلك تلاشت حتى توقفت عنه بعد استخدامه لمدة 6 شهور تقريبا تقل او تزيد بعدها انتقلت للعمل في الرياض وهناك وجدت بيئة عمل غير طبيعيه جدا مليئه بالحقد والكره والحسد والغيبه والنميمه الى غير ذلك من الامور وقلت في نفسي حينها لابد ان اعيش بينهم بالقوه بالغصب وحينها قلت لابد من الدراسه وفعلا دخلت معهد خاص وصميت اذاني واعميت بصيرتي عن كل شئ اراه اواسمعه في الشركه التي اعمل بها حتى اتمكن من الحصول على الشهاده والبحث عن وظيفه اخرى ولكن حصل ماكنت اخشاه

    ففي ذلك اليوم لم ادري مالذي حصل فقدت السيطره على نفسي وبدات تصدر حركات من وجهي غريبه عندما ارى احدا ولكي اسيطر على شخصيتي امام زملائي بدات اظهر العصبيه في شخصيتي والحزن ولكن لم استطع ففصلت في اليوم الثالث من بدأالمشكله وذهبت الى اهلي فوجدت نفس المشكله لا اريد ان اكلم احد وارى احد فاعتزلت في غرفتي وعندها بدأاهلي في تانيبي لكي اخرج واستقبل الضيوف واذهب معهم للمناسبات فرفضت بشده وزادت الضغوط فهربت من البيت والى الان انا هارب من الناس جميعا حتى اصدقائي سوى واحد منهم وهو الذي اعيش معه في جده وابلغت اهلي اني غاضب عليهم وهو سبب هروبي من البيت لانهم لو عرفوا ستكون (فضيحتي بجلاجل) ولن يرحمني احد

    وانا الان قربت من السنه ونصف وانا برا البيت ولم اعمل ولا اقبل احدا سوى القليل من الناس ولا اكلم احدا سوى اخي لكي لا يخافو واطمئنهم انني بخير عن طريق اخي وانا الان في حيره مالعمل

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2007-05-10

    أ.د. سامر جميل رضوان

    بسم الله الرحمن الرحيم .

    هروبك من البيت ومن أهلك لا يحل لك المشكلة، ووجودك عند صديقك من دون أي عمل سيسبب لك المزيد من المشكلات من دون فائدة. فأنت كما تقول في رسالتك مريض. والمريض يحتاج إلى علاج، والعلاج لا يكون ناجحاً إلا إذا أسهم فيه أفراد الأسرة من الناحية النفسية والاجتماعية.

    عد إلى بيتك وأسرتك واجلس معهم واشرح لهم أسباب هروبك من البيت ومشكلاتك التي تعاني منها وكل ما حصل معك . واطلب منهم مساعدتك في مراجعة طبيب نفسي ليصف لك الدواء الذي يتناسب مع حالتك.

    أنت تعاني من المرض، والمرض أمر لا يسبب الخجل للإنسان. لذلك سيتفهم أهلك مشكلتك ولن يشعروا بالفضيحة. ولن يكون الأمر فضيحة لك لأنك في النهاية تعرف أنك مريض وأن المرض أمر يمكن أن يصيب أي إنسان، وهو أمر لم تخترعه أنت بل حصل معك نتيجة عوامل كثيرة أسهمت فيها الظروف الأسرية بدرجة معينة. أنت بحاجة للدعم والتفهم ولا يمكنك أن تجد مثل هذه الأمور إلا لدى أهلك.

    وفي النهاية فإن صديقك لن يتحملك عاطلاً عن العمل إلى ما لا نهاية. عد إلى أهلك واطلب منهم أن يساعدوك في إيجاد عمل يتناسب مع قدراتك وإمكانياتك وطبيعة مرضك، فالعمل ضروري لك لأنه يساعدك على التحسن.

    مع أمنياتي بالتوفيق.

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2007-05-10

    أ.د. سامر جميل رضوان

    بسم الله الرحمن الرحيم .

    هروبك من البيت ومن أهلك لا يحل لك المشكلة، ووجودك عند صديقك من دون أي عمل سيسبب لك المزيد من المشكلات من دون فائدة. فأنت كما تقول في رسالتك مريض. والمريض يحتاج إلى علاج، والعلاج لا يكون ناجحاً إلا إذا أسهم فيه أفراد الأسرة من الناحية النفسية والاجتماعية.

    عد إلى بيتك وأسرتك واجلس معهم واشرح لهم أسباب هروبك من البيت ومشكلاتك التي تعاني منها وكل ما حصل معك . واطلب منهم مساعدتك في مراجعة طبيب نفسي ليصف لك الدواء الذي يتناسب مع حالتك.

    أنت تعاني من المرض، والمرض أمر لا يسبب الخجل للإنسان. لذلك سيتفهم أهلك مشكلتك ولن يشعروا بالفضيحة. ولن يكون الأمر فضيحة لك لأنك في النهاية تعرف أنك مريض وأن المرض أمر يمكن أن يصيب أي إنسان، وهو أمر لم تخترعه أنت بل حصل معك نتيجة عوامل كثيرة أسهمت فيها الظروف الأسرية بدرجة معينة. أنت بحاجة للدعم والتفهم ولا يمكنك أن تجد مثل هذه الأمور إلا لدى أهلك.

    وفي النهاية فإن صديقك لن يتحملك عاطلاً عن العمل إلى ما لا نهاية. عد إلى أهلك واطلب منهم أن يساعدوك في إيجاد عمل يتناسب مع قدراتك وإمكانياتك وطبيعة مرضك، فالعمل ضروري لك لأنه يساعدك على التحسن.

    مع أمنياتي بالتوفيق.

    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات