ألم وحُرقة نفسية ألمت بي!

ألم وحُرقة نفسية ألمت بي!

  • 41082
  • 2018-11-30
  • 68
  • سائلة

  • السلام عليكم انا بنت عمري 17 صارت لي مشكلة اني حبيت واحد يقرب لي وبعد ما اخذ اللي يبيه تركني وفضحني عند اهلي وكتب الله علي وتزوجت وما حبيت زوجي ابدا وهو يقول انه يحبني لكن ما شفت منه اي شي وصارت لي مشكلة معاه وبعدها 4 شهور سويت له خلع وعشت في هموم الى يومي هذا رغم اني صغيره في السن لكن هذا عقاب الغلط اللي سويته والى الحين اهلي يشكون فيني وابوي وامي دايما يجرحوني بكلامهم لدرجة انه قال يبي الفكة مني!!! وصرت كل يوم ما انام قبل ما ابكي ولا احد يحبني عشان بس غلطة سويتها وندمت وطليقي واخوي يقولون اني مكروهه انا انطوائية ما عندي صديقات واذا طلعت من البيت اقعد احسب الوقت متى نرجع لان ما احد يحبني ولا احب احد حتى اهلي ما يحبوني وقلبي يوجعني كثييييير طول الوقت احسن بألم وسويت اشاعه قال و سليم
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2018-12-25

    أ. محمد عبد الرحمن الغوينم

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ، أهلا ومرحبا بك في موقع المستشار ،

    كل ابن آدم خطاء وخير الخطاؤن التوابون ، لن نستطيع العودة إلى الماضي وتغيير ما حدث ولكننا بالفعل نمتلك اللحظة الحالية ونستطيع استثمارها من أجل مستقبل أفضل.

    دعي عنك كل ما يقال هنا وهناك وركزي على نفسك، قال تعالى : (إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم) ، إذا بدأت بتغيير نفسك سيتحول كل شي من حولك إلى الأفضل وما ردود الناس تجاهك إلا انعكاس لمستوى الثقة لديك، فبعد ما كان مع قريبك فقدتي الثقة بالنفس وانخفض تقديرك لذاتك وهذا أمر يستطيع إدراكه الناس من مشيتك وملامح وجهك وكل حركة تصدر منك توحي بالانهزامية والسلبية لذا من الطبيعي أن تصبح ردود أفعالهم تجاهك كما وصفتِ.

    الحل يكمن في استعادتك لنفسك أولا ويكون عن طريق رفع تقديرك لذاتك واستعادة الثقة وهناك خطوات منها:

    - تخلصي من عقدة الذنب لأنها أكبر مساهم في خفض تقديرك لذاتك، الماضي انتهى بكل مافيه وماحدث كان بسبب نقص المعرفة وصغر السن والآن أنت أكبر وأكثر فهما فلا تجعلي ما حدث سببا في توجيه ما تبقى من حياتك بل اجعليه تجربة ساهمت في زيادة فهمك للعالم وانهضي من جديد.

    - عودتك لمقاعد الدراسة وإكمال دراستك الثانوية فلازلت صغيرة بالسن وعقلك يحتاج للمعرفة ليكتمل نضجه ومنها ستتعرفين على صديقات جدد وسيصبح لديك هدف يشغل أغلب وقتك.

    - يوجد لديك على اليوتيوب برامج كثيرة جدا تساعد على تطوير الذات وفهم النفس وهذا ما تحتاجينه حاليا.

    - احرصي على الصداقات الإيجابية المحفزة على فعل الخير فهي وقود يشعل الحماسة في النفس للاستمرار على الإنجاز.

    - احرصي على مظهرك بالشكل المعقول فلا يكون باهتا يبعث على الحزن ولكن ذلك الباعث على الأمل والفرح لكل من ينظر إليك.

    - وطدي من علاقتك بوالديك وسلمي عليهما كل صباح واسأليهما بلطف والإبتسامة تعلو وجهك عن أي شيء يحتاجانه وإن كانت ردة فعلهما ليست المأمولة فلا بأس فستتغير باستمرارك بطاقتك الإيجابية الجديدة.

    - حددي مسارك في المستقبل وماذا تريدين أن تصبحي (ضعي هدف يوجه مسارك ويجعل لحياتك معنى).

    - القراءة مفيدة جدا ومصدر أساسي للمعرفة (القرآن الكريم ، تطوير الذات ، السير الذاتية ، ...) وغيرها مما تشعرين أنك تنجذبين إليه.

    - ممارسة الرياضة إن أمكن (المشي مثلا) لتغيير نمط الحياة وكسر الروتين والتخلص من أي أفكار سلبية قد تهاجمك (الاكتئاب).

    بعد التحول الذي ستقومين به في حياتك سيبدأ الجميع بملاحظة الفتاة الجديدة وربما تكون محاولات من البعض في البداية لتحطيمك ولكن لا بأس كوني قوية وتابعي تحقيق هدفك وعندها ستلاحظين كيف يتغيرون ويحترمون ذلك الإنسان الرائع الواثق المقدر لذاته.

    وأسأل الله لك التوفيق والسداد.
    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات