سجن الذنوب .

سجن الذنوب .

  • 4083
  • 2007-02-20
  • 2398
  • هموسه


  • بسم الله الرحمن الرحيم

    اشكر لكم جهودكم اولا على ماتبذولونه في هذا الموقع وارجو منكم مساعدتي في حل مشكلتي

    فأنا فتاه عمري 26 سنه وموظفه اتميز بادب جم واخلاق عاليه بشهادة من حولي اخاف الله لكن مشكلتي من الداخل شيء اخر
    لدي الكثير من المشكلات واهمها اني نسانه متناقضه جدا في امور حياتي اصابني الكثير من الحزن والاكتئاب خلال هذه الفتره وادعوا الله ان يقبض روحي وارتاح مما انا فيه و اذا اردت النوم الا استيقض ابدا مع اني لم ايأس من رحمة الله ولكني لااستطيع ان امنع نفسي من ارتكاب المحرمات اجاهد ولكن دون جدوى

    ارتكب الاخطاء واعرف انه حرام ولكني ارتكبها واندم كثيرا على ذلك لااعرف كيف اصف نفسي لكني اشعر باني امراه لعوب استمتع بمحادثة الرجال ويعجبني ذلك لي من الاصدقاء الكثير جميعهم احبهم لااعرف كيف ذلك لكني ابحث عن من يحبني بكل صدق اشعر بأني تائهه واسير في طريق مظلم ولااعرف كيف الخلاص منه لااستطيع السيطره على نفسي احاول ان اشغل نفسي ولااستطيع ورغم اني اقرا كثير واشغل وقت فراغي بكثير من الأنشطه وانجز الكثير من الاشغال الا ان لدي متسع لكل ماافعل من اخطاء

    لدي الكثير من الطاقه في داخلي تجعلني انجز واتعلم الكثير واتعلم بسرعه لكني اصبحت اكرة نفسي وامقتها لاني اشعر اني شر على هذه الارض واشعر اني فتنه عظيمه كثير من الرجال ينجذبون الي وهذا مايساعد هذا الوضع احاول الابتعاد عن كل يجعلني فتنه بلا فائده امام اهلي والناس اظهر بكل احترم وشخصيتي مهابه ولكن في داخلي نار عظيمه ادعوا الله دائما ان اكون انسانه سويه لكني استطيع كبح جماح نفسي

    ماذا افعل غير ان ادعوا ان ارتاح من كل ذلك فأحيانا يكون الموت ارحم من ان ارتكب المزيد من الاخطاء اشعر بحالة اكتئاب شديده وبحزن شديد لاتقترح علي الزواج لان هذا قسمة ونصيب اخاف من نفسي فانا مازلت صغيره وارتكب هذه الاشياء فكيف اذا اصبحت اكبر من ذلك الى ان اموت احاول ان اتوب الى الله امتنع فتره ثم ارجع الى سابق عهدي وهكذا مللت هذه الحياه فماذا اقعل بنفسي ؟؟؟؟؟

  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2007-02-25

    د. سكينة بنت أحمد الهاشم


    بسم الله الرحمن الرحيم .

    وبه نستعين الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم أختي الغالية هموسة :

    بالمناسبة اسمك المختار لطيف جدا يعكس شخصيتك الرقيقة وروحك الحلوة الطيبة وأتمنى أن ألقاك وأدردش معك , أنت ولله الحمد في البر وعلى خير كثير إن شاء الله تعالى وتملكين بفضل من الله نفسا لوامة تلومك دائما لما يصدر منك من الصغائر وغيرها وتستعظمين ذنبك ولله الحمد ( كل ابن آدم خطاء وخير الخطاءين التوابون ) ( ولولا أنكم لا تذنبون لذهب الله بكم وأتى بقوم يذنبون فيستغفرون فيغفر الله لهم ) وفي الحديث ( أذنب العبد فقال رب إني قد أذنبت فاغفر لي فقال الله عز وجل للملائكة: إن عبدي قد علم أن له ربا يغفر الذنب ، قد غفرت له، ثم أذنب العبد فقال: رب إني قد أذنبت فاغفر لي فقال الله عز وجل للملائكة: إن عبدي قد علم أن له ربا يغفر الذنب ، قد غفرت له، ثم أذنب فقال: رب إني قد أذنبت فاغفر لي، فقال الله عز وجل : إن عبدي قد علم أن له ربا يغفر الذنب قد غفرت له ، فليفعل عبدي ما يشاء) .

    انظري يا أختي الحبيبة هموسة : جعلك الله بقدرته ممن يدعون إلى الله بالخير فقد أعطاك مولاك نفسا محبوبة يحبها الناس وهذه نعمة يفقدها كثير من الناس ، فكثير من البشر نفوسهم ثقيلة ولا يثق بهم الناس ،وأنت أختي اللطيفة مخيرة بأن تجعلي وتصوغي حياتك داعية ومفتاحة للخير مغلاقة للشر ، تعلمي فن التأمل وأنت في المنطقة الشرقية ومقتدرة ماليا ولله الحمد فاذهبي إلى بعض الاستراحات وتأملي قدرة الخالق عز وجل ، وكذلك البحر قريب منكم أهل الشرقية انطلقي إلى هناك وكوني لنفسك عالما خاصا من العلاقة الرحبة مع خالقك .

    وكوني صديقة لنفسك لا عدوة تحببي لهذه النفس التي بين جنبيك تعرفي عليها حقا فهي المسكينة لا تستحق منك أن تتمني موتها بل حياتها في سعادة وطمأنينة وسكينة بعيدة عن الأفكار الشيطانية التي تدعوك لعكس هذه الأفكار المتزنة وأكثري من الاستغفار والصيام واللجوء إلى الله عز وجل خالقك ورازقك ومدبر الأمور ومزيل الهموم وكاشف الضر وغافر السيئات وأرجو من الله عز وجل أن يزيل همك ويفرج كربك ويرزقك الزوج الحنون الطيب الذي يقدر لك هذه النفس الحساسة ويسعدك الله في الدارين وأرجو أن أسمع عنك كل خير .

    • مقال المشرف

    قنوات الأطفال وتحديات التربية «1»


    أكثر من ثلاثين قناة تنطق بالعربية، تستهدف أطفالنا، بعضها مجرد واجهة عربية لمضامين أجنبية، وبعضها أسماؤها أجنبية، وكل ما فيها أجنبي مترجم، ومدبلج بمعايير منخف

      في ضيافة مستشار

    د. أيمن رمضان زهران

    د. أيمن رمضان زهران

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات