أريد التوقف عن الندم

أريد التوقف عن الندم

  • 40767
  • 2018-10-03
  • 68
  • رسيل الناصر

  • انا امرأة مطلقة منذ عام زوجي ووالدته كانا يسيئان معاملتي حتى أني أدمنت على المهدئات والكحول ثم تطلقت ولدي طفل أخذته والدة طليقي لكنني أتواصل معه باستمرار أهلي عند طلاقي رفضوا استقبالي فجلست عند امرأة من معارفي تربي حفيدين والدهما منفصلين استمر ادمان الكحول ثم بعد سبعة أشهر عدت لمنزل أهلي فتقدم لخطبتي الرجل الذي جلست عند والدته وتزوجت الرجل ذو خلق كريم وتعالجت نفسيا وأخبرني الطبيب بأن لدي هوس اكتئابي ولدي قصور في اكتمال الأنا الأعلى الرجل الذي أعيش معه حاليا رائع جدا ومتقبل مرضي ويساعدني وأولاده يحبوني جدا لكن أشعر بالندم على طلاقي مع العلم أنني حاولت كثيرا أن أعود لزوجي من أجل طفلنا لكنه يرفض الآن لا أشعر بأي سعادة مطلقا وأبكي طوال اليوم لا أستطيع العودة لطفلي ولا أستطيع ترك زوجي الحالي ولا أعلم ماذا أفعل كما أنني لا أزال أتعالج نفسيا آخذ الكارجتيل والريسبيرادين ابني عمره 3 سنوات لازلت أتناول الكحول في بعض الأحيان وأعاني من آثاره ليومين بسبب تناوله مع الأدوية النفسية اريد أن أتوقف عن الندم على ما فات وأن أستمتع بحياتي الجديدة طفلي يحيا حياة أكثر من جيدة بوجود جدته لكنني كل يوم ألوم نفسي على التخلي عنه مع أنني عندما كنت معه أعطيته حبوب منومة ودخل الى المشفى عدة مرات بسببي كما أنني كنت أهمله كثيرا كما أنني اريد ان أقلع تماما عن الكحول هل من مساعدة اتوقف عن الندم لأنني لا استطيع الحياة ولكم جزيل الثواب
  • رد المستشار

    يمكنك التعرف على السيرة الذاتية للمستشار وإستشاراتة السابقة بالضغط على أسم المستشار

  • 2018-10-04

    م. فيصل حسن مغربي

    بداية أشكر لك ثقتك بهذا الموقع المبارك ، وأسأل الله الكريم المنان أن يمن عليك بالهدوء وراحة البال ؛
    ابنتي الكريمة
    من الواضح أن هناك عوامل وأسباب أساسية مؤثرة في مسار حياتك وطريقة تفكيرك وأعني بها الحالة النفسية المرضية ، والتي لابد من معالجتها والتركيز عليها حتى تحافظي على الإيجابيات والأمور الطيبة في حياتك مع زوجك الحالي ومع طفلتك التي وجدت بيئة طيبة ، ولذا أنصح أن تكون مراجعتك مع طبيب نفسي يتقن الإرشاد النفسي حتى يزودك بالأدوات والمهارات اللازمة للتعامل مع أحوالك الحياتية .

    ولا حاجة للندم على أمور قد قدرها الله من الطلاق وغيره فهذه من وسوسة الشيطان ليدخل الحزن في قلبك وليفسد عليك حياتك الزوجية الحالية ، فتعوذي من الشيطان وشره وأقبلي على زوجك الحالي واتقي الله فيه وأكرميه كما أكرمك وأشكري الله واحمديه على نعمة التوفيق لهذا الزوج بهذه الصفات .

    وأما شرب الكحول فهي أم الخبائث ومن الكبائر التي حرمها الله وآثارها السيئة على الدين وعلى الصحة وعلى العقل لا تخفى على أحد وقد تكون هي السبب في اضطراب تفكيرك والشؤم الحياتي التي تعيشينه ، فعليك مباشرة تركه والتوبة إلى الله ، والله يحب التوابين وحافظي على الصلاة وأكثري من ذكر الله عز وجل كما قال تعالى : ( ألا بذكر الله تطمئن القلوب ) ،

    وأخيرا أسأل الله أن يديم السعادة الزوجية بينكما ، وأن ييسر لإبنك التربية الطيبة الحسنة .


    • مقال المشرف

    إذا ارتاح الوالد.. تعب الولد

    "إذا ارتاح الوالد تعب الولد، وإذا تعب الوالد ارتاح الولد"، سمعت هذه العبارة من بعض كبار السن كثيرًا، وقد تجد أحدهم يبني عليها مواقف حياتية كبرى، بل يحكيها ب

      استطلاع الرأي

    هل تؤيد فعالية الأستشارة الاليكترونية في حل المشكلات؟
  • نعم
  • أحياناً
  • لا
    • المراسلات